زيمبابوي بعد موغابي: وزير المالية السابق يمثل أمام المحكمة لمواجهة اتهامات بالفساد

إغناتيوس تشومبو مصدر الصورة Reuters
Image caption لقي إغناتيوس تشومبو معاملة "وحشية للغاية" وهو رهن الاعتقال لدى الجيش، كما يقول محاميه

مثُل وزير المالية الزيمبابوي السابق أمام المحكمة لمواجهة اتهامات بالفساد.

وقال محامي إغناتيوس تشومبو إنه قُبض على موكله في وقت مبكر صباح السبت، ثم نُقل إلى المستشفى للعلاج من إصابات لحقت به خلال فترة أسبوع قضاها في الاعتقال لدى الجيش.

ووصف المحامي المعاملة التي لقيها موكله بأنها وحشية للغاية، منتقدا بشدة طريقة التعامل مع المعارضين لتدخل الجيش في السياسة في زيمبابوي.

وكان الجيش قد مارس ضغوطا قوية أدت في نهاية المطاف إلى استقالة تاريخية لرئيس زيمبابوي روبرت موغابي بعد قرابة 40 عاما من حكم البلاد.

وقد حصل موغابي وأسرته على ضمانات بالحصانة من الملاحقة القضائية. كما أعلن الرئيس الزيمبابوي الجديد إيمرسون منانغاغوا أن موغابي سوف يلقى معاملة جيدة.

بالصور: رحلة موغابي إلى السلطة في زيمبابوي

وقضت محكمة زيمبابوية السبت بأن سيطرة الجيش على السلطة، ما أدى إلى الإطاحة بموغابي كان قانونيا.

وقالت المحكمة "تصرفات قوات الدفاع الزيمبابوية لمنع اغتصاب السلطة من جانب هؤلاء المقربين من الرئيس السابق روبرت موغابي دستورية".

إيمرسون منانغاغوا "التمساح": رئيس زيمبابوي الجديد

زيمبابوي: معلومات أساسية

وعبر مراسلون عن اعتقادهم بأن هذا الحكم، الذي أعلنته وسائل إعلام تابعة للدولة، يثير قلقا بشأن استقلال القضاء في ظل عهد الرئيس الجديد.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة