الشرطة الأمريكية تحتجز شخصا بعد انفجار في نيويورك

مصدر الصورة Reuters
Image caption الشرطة في محطة بورت اوثوريتي الاثنين

أعلنت الشرطة الأمريكية احتجاز شخص بعد انفجار بمحطة للحافلات في منطقة مانهاتن بمدينة نيويورك.

وقال عمدة نيويورك بيل دي بلاسيو "الإرهابيون لن ينتصروا"، ردا على التفجير الذي وقع في محطة "بورت أوثورتي" للحافلات في ساعة الذروة الصباحية يوم الاثنين.

وأصيب المشتبه به، ويدعى عقائد الله (27 عاما) بحسب السلطات، عندما انفجرت "قنبلة بدائية الصنع" كانت ملتصقة بجسدة في ممر تحت الأرض، حسبما قال مسؤولون.

وقال دي بلاسيو إنه يعتقد أن ما قام به المشتبه به كان عملا منفردا.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
انفجار نيويورك: أحدث التطورات

وتظهر صورة انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي رجل، يقال إنها للمشتبه به، ممددا على الأرض وملابسه ممزقة والجزء الأعلى من جسده مصاب بجروح.

وقال مسؤولو إطفاء إن أربعة أشخاص أصيبوا ولكنهم ليسوا في خطر. وقالت الشرطة إن المشتبه به أصيب.

وقال أندرو كوومو حاكم ولاية نيويورك "هذه هي نيويورك. الحقيقة هي أننا هدف للكثيرين الذين يريدون التصريح بفعل ضد الديمقراطية والحرية".

وأضاف "لدينا تمثال الحرية في مينائنا وهذا يجعلنا هدفا دوليا".

مصدر الصورة Reuters
Image caption فرضت الشرطة طوقا أمنيا حول عدد من المباني القريبة من محطة بورت أوثوريتي
مصدر الصورة Reuters
Image caption هرعت فرق التعامل مع المتفجرات إلى موقع التفجير

ووقع التفجير نحو الساعة السابعة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (12:30 بتوقيت غرينتش).

وقال أندريه رودريغيز، 62 عاما، لصحيفة نيويورك تايمز "كنت أمر عبر الباب الدوار. سمعت ما بدا كصوت انفجار. ثم بدا الجميع في الركض".

وقالت شاهدة عيان أخرى تدعى أليسيا فولدوفسكي لرويترز إنها رأت جماعة من نحو 60 شخصا يركضون: "سقطت امرأة ولم يتوقف أحد لمساعدتها، لأن الجميع كانوا مذعورين".

وأخليت محطات المترو القريبة من الركاب وأغلقت محطة بورت أوثورتي للحافلات.

ومحطة بورت أوثورتي هي أكبر محطة للحافلات في الولايات المتحدة، وتخدم أكثر من 65 مليون شخص في العام.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة