الديمقراطيون يفوزون بمقعد في مجلس الشيوخ عن ألاباما للمرة الأولى منذ ربع قرن

شيوخ مصدر الصورة Reuters
Image caption فوز جونز يقلص أغلبية الجمهوريين في مجلس الشيوخ

تلقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ضربة موجعة في انتخابات مجلس الشيوخ عندما انهزم حليفه الجمهوري، روي مور، أمام منافسه، دوغ جونز، الذي أصبح أول ديمقراطي تنتخبه ولاية ألاباما منذ 1992.

ويقلص فوز جونز، المدعي العام السابق، والبالغ من العمر 63 عاما، أغلبية الجمهوريين في مجلس الشيوخ لتصبح 51 مقابل 49 مقعدا.

وتغير مجرى الانتخابات بعدما أثيرت مزاعم عن مور بأنه ضالع في حوادث تحرش جنسي بفتيات مراهقات.

ونفى مور، الذي تلقى دعما من ترامب، هذه الاتهامات.

وهنأ ترامب، عبر حسابه بموقع تويتر، جونز فور إعلانه فائزا في وسائل الإعلام، مضيفا أن "الجمهوريين سيسعون لاستعادة هذا المقعد قريبا".

وقال جونز في خطاب الفوز أن "الحملة تركزت على الكرامة والاحترام، وكانت عن سيادة القانون، وأصول اللياقة ليأخذ كل واحد في هذه الولاية بغض النظر عن طبقته حقه في الحياة".

ويعد مور من عتاة المحافظين، لكن مزاعم ضلوعه في التحرش الجنسي بفتيات مراهقات هي التي كان لها تأثير كبير على الانتخابات.

وجاءت المزاعم بشأن مور ضمن سلسلة من الاتهامات بالتحرش الجنسي طالت شخصيات كبيرة وأدت إلى استقالة ثلاث سياسيين.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة