إطلاق نار في محاولة "اقتحام" قاعدة جوية أمريكية في بريطانيا

Police outside RAF Mildenhall مصدر الصورة PA

اعتقلت الشرطة البريطانية رجلا حاول اقتحام نقطة تفتيش عند قاعدة ميلدنهول الجوية التي تستخدمها القوات الجوية الأمريكية في سوفولك شرقي بريطانيا.

وأطلق جنود الحراسة من القوات الأمريكية النار على الرجل قبل اعتقاله.

وأصيب الرجل بجروح وكدمات وهو حاليا قيد الاحتجاز لدى شرطة سوفولك.

ورُفعت حالة التأهب مؤقتا في القاعدة في الوقت الذي ردت فيه الشرطة على تقارير وصفت الحادث بأنه "كبير"، ولا يعتقد وجود شبهة إرهاب وراء ارتكاب الحادث.

وأضافت الشرطة أنه لايوجد أي تهديد كبير على المستوى العام أو الأشخاص في القاعدة، وأنهم لا يبحثون عن شخص آخر.

وتحمي شرطة وزارة الدفاع البريطانية وقوات أمريكية القاعدة في ميلدنهول.

وتستخدم القاعدة كمركز نقل تابع للولايات المتحدة وتضم أسطولا من طائرات تزويد الوقود جوا وقوات العمليات الخاصة.

مصدر الصورة PA

ويتمركز في القاعدة نحو 3200 جندي، فضلا عن 400 إلى 500 موظف مدني بريطاني.

وقالت القوات الجوية الأمريكية في سبتمبر/أيلول الماضي إنها أرجأت خططا تقضي بنقل العمليات إلى قاعدة في ألمانيا حتى عام 2024.

وتعرضت قاعدة ميلدنهول في السابق لهجوم إرهابي محتمل استهدف قوات أمريكية.

وحُكم على جنيد خان، في مايو/أيار 2016، بالسجن مدى الحياة بتهمة الإعداد لتنفيذ هجمات إرهابية بعد محاكمته بتهمة استغلال عمله كسائق توصيل طلبات في جمع معلومات عن القاعدة.

المزيد حول هذه القصة