غواتيمالا تقرر نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس

إسرائيل تشكر غواتيمالا على نقل سفارتها للقدس مصدر الصورة Getty Images
Image caption الرئيس الإسرائيلي روفين ريفلين (يمينا) ونظيره الغواتيمالي جيمي موراليس خلال مؤتمر صحفي في مجمع الرئاسة في القدس عام 2006

وجهت إسرائيل الشكر لغواتيمالا على قرارها بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.

ووصف وزير الخارجية الإسرائيلي إيمانويل نحشون غواتيمالا بأنها "صديق حقيقي".

وقال رئيس غواتيمالا، جيمي موراليس، في منشور على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إنه اتخذ قرار نقل سفارة بلاده في إسرائيل إلى القدس بعد أن تحدث مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وكانت غواتيمالا إحدى تسع دول، صوتت ضد قرار الأمم المتحدة الذي يدعو الولايات المتحدة إلى سحب اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل الأسبوع الماضي.

وفي أول رد فعل للسلطة الفلسطينية، وصفت وزارة الخارجية قرار غواتيمالا بأنه "مخز".

وقالت الخارجية الفلسطينية في بيان "إنه إجراء مخز وغير قانوني ويتنافى تماما مع ما تريده الكنيسة في القدس".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد هدد بقطع المساعدات المالية عن الدول التي صوتت إلى جانب القرار.

يذكر أن غواتيمالا دولة فقيرة في أمريكا اللاتينية وتنتفع من المساعدات الأمريكية.

وقال موراليس إن بلاده حليفة لإسرائيل منذ فترة طويلة.ويحتل وضع مدينة القدس قلب النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي.

وكانت إسرائيل قد احتلت الضفة الغربية ومنها الجزء الشرقي من مدينة القدس عام 1967 في نهاية ما يعرف بحرب الأيام الستة ، ووحدت المدينة بعد أن ضمت الجزء الشرقي إلى إسرائيل.

ويطالب الفلسطينيون بالقدس الشرقية لاتخاذها عاصمة لدولتهم المستقبلية، وقد أجل بحث وضعها إلى المرحلة النهائية من مفاوضات السلام.

ولا يعترف المجتمع الدولي بسيادة إسرائيل على القدس الشرقية، وتحتفظ جميع الدول بسفاراتها في تل أبيب، لكن ترامب أصدر تعليمات لوزارة الخارجية الأمريكية بالبدء في إجراءات نقل السفارة إلى القدس.يذكر أن غواتيمالا دولة فقيرة في أمريكا اللاتينية وتنتفع من المساعدات الأمريكية.

المزيد حول هذه القصة