الكوريتان تشاركان في الأولمبياد الشتوي بعلم "كوريا الموحدة"

مصدر الصورة AFP

اتفقت كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية على أن تحمل فرقهما علم "كوريا الموحدة" في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها كوريا الجنوبية الشهر المقبل.

كما اتفق الطرفان على تشكيل فريق نسائي مشترك في لعبة هوكي الجليد، وذلك خلال محادثات نادرة جرت بقرية الهدنة "بانمونجوم".

وتعد هذه أول محادثات رفيعة المستوى بين الكوريتين منذ أكثر من عامين.

وتقام دورة الألعاب الشتوية بين 9 و25 فبراير/ شباط في بيونغتشانغ بكوريا الجنوبية.

وإذا تم تنفيذ الخطط، فسوف يعبر وفد من مئات الأفراد من كوريا الشمالية الحدود البرية إلى داخل كوريا الجنوبية.

ووافقت كوريا الشمالية كذلك على إيفاد وفد من نحو 150 فردا إلى دورة الألعاب البارالمبية الشتوية في مارس/ آذار.

لكن مدرب فريق هوكي الجليد في كوريا الجنوبية، بالإضافة إلى الصحف المحافظة في البلد، أعربوا عن قلقهم بشأن تشكيل فريق مشترك، متخوفين من أن هذه الخطوة قد تقلل من حظوظ كوريا الجنوبية في الفوز بميدالية.

ويسود اعتقاد بأن عشرات الآلاف وقعوا على عريضة على الانترنت يطالبون فيها الرئيس، مون جاي إن، بالتراجع عن هذا القرار.

مصدر الصورة Reuters
Image caption لاعبة من كوريا الشمالية وأخرى من كوريا الجنوبية تلتقطان صورة سوية في أولمبياد ريو

ومازال يتعين الحصول على موافقة اللجنة الدولية للألعاب الأولمبية أثناء اجتماعها في لوزان بسويسرا يوم السبت المقبل.

كما يتعين على كوريا الجنوبية التوصل إلى سبل لاستضافة وفد كوريا الشمالية دون أن تخرق العقوبات المفروضة من مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة على الشمال، والتي تحظر نقل الأموال إلى بيونغيانغ.

وتنظر اليابان إلى هذا التقارب بعين الريبة، إذ قالت إن العالم لا ينبغي أن تنطلي عليه "التحركات الدعائية" لبيونغيانغ.

وتأتي هذه المحادثات عقب تطور سريع في برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

المزيد حول هذه القصة