ترامب يهاجم نيويورك تايمز: تقرير مولر قصة وهمية

روبرت مولر ودونالد ترامب مصدر الصورة AFP/Getty

وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تقريرا لصحيفة نيويورك تايمز، يفيد بأنه كان يعتزم إقالة روبرت مولر،رئيس لجنة التحقيق في مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية، لكنه تراجع رضوخا لتهديد محاميه الخاص بالاستقالة، بأنه محض "أخبار زائفة".

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مستشار البيت الأبيض القانوني، دونالد ماكغان قوله إنه لو حدثت الإقالة بالفعل لكان لها "تأثير كارثي" على الرئاسة.

ويترأس مولر، فريقا للتحقيق في مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في تشرين الثاني / نوفمبر من العام الماضي والتي أسفرت عن فوز ترامب بالرئاسة.

وتقول صحيفة نيويورك تايمز إن مولر قد فتح تحقيقا في إمكانية أن يكون ترامب قد عرقل سير العدالة بمحاولته التأثير على تحقيق سابق.

ويبدو أن مزاعم عرقلة سير العدالة تتركز على محاولات ترامب الضغط على المدير المقال لمكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي لإجباره على التخلي عن تحقيق كان المكتب يجريه حول مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين وعلاقته بروسيا.

ونفى كل من ترامب وموسكو التهم بشأن التدخل في الانتخابات.

من هو روبرت مولر؟

من هو جيمس كومي الذي أقاله ترامب؟

وقال ترامب في المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة دافوس السويسرية "أخبار وهمية، هذا نهج صحيفة نيويورك تايمز المعتاد في نسج قصص وهمية".

كما تحدث ترامب في الآونة الأخيرة عن عدد من المواضيع، إذ نقلت عنه وكالة الأبناء الروسية "تاس" قوله إنه يأمل أن يكون هنالك مزيد من الحوار بين روسيا والولايات المتحدة.

ونقل عنه مسؤولون في البيت الأبيض أنه على استعداد للانضمام مجددا لاتفاقية باريس حول التغير المناخي، إذا أمكن الاتفاق على شروط أفضل بالنسبة للولايات المتحدة.

وفي مقابلة مع قناة سي إن بي سي، أعرب ترامب عن استعداده لإعادة النظر في الانضمام مجددا أيضا لاتفاقية الشراكة التجارية عبر المحيط الهادي لكنه أيضا ربط ذلك بحصول بلاده على "صفقة أفضل".

ووفقا لمسؤولين أمريكيين، فإن ترامب صرح بأنه يؤيد التجارة الحرة "العادلة والمتبادلة" ولكنه لن يتسامح مع الانتهاكات التجارية وسرقة الملكية الفكرية.

مصدر الصورة Drew Angerer/Getty Images
Image caption مستشار البيت الأبيض دونالد ماكغان حذر ترامب من إقالة مولر حسب "نيويورك تايمز"

من هو مستشار البيت الأبيض دونالد ماكغان؟

ماكغان هو محام متخصص في تمويل الحملات الانتخابية، وهو أيضا عازف غيتار في فرقة لموسيقى الروك.

وقضى ماكغان سنوات في العمل على تخفيف القيود على التبرعات الانتخابية، وعمل في لجنة الانتخابات الفيدرالية قبل انضمامه إلى حملة ترامب. واتهمه الديمقراطيون في لجنة الانتخابات الفيدرالية بتقويض أنشطتها التنفيذية.

استقالة مولر

تحدثت صحيفة نيويورك تايمز عن استقالة المستشار الخاص مولر من منصبه في الأشهر القليلة الماضية، وذلك حين كان فريق مولر منخرطا بإجراء مقابلات مع مسؤولين سابقين وحاليين في البيت الأبيض.

ومع تكهنات بأن مولر يعمل على بناء قضية ضد الرئيس، يزعم ترامب أن لدى مولر ثلاث نقاط تندرج تحت تضارب المصالح، ما يمنعه من إجراء التحقيق بنزاهة.

وسرد ترامب تلك النقاط قائلا إن الأولى هي، أن مولر تخلى عن عضويته في نادي ترامب الوطني للغولف في ستيرلينغ، فيرجينيا في عام 2011، بسبب خلاف حول رسوم الاشتراك.

وأضاف أن الثانية هي أنه لا يمكن أن يكون محايدا لأنه كان يعمل في مكتب محاماة كان يمثل جاريد كوشنر، صهر الرئيس ترامب.

أما الثالثة فهي أن مولر أجرى مقابلة للعودة إلى منصبه السابق كمدير لمكتب التحقيقات الفيدرالي قبل يوم واحد فقط من تعيينه مستشارا خاصا في مايو / أيار 2017.

وجاء تعيين مولر لرئاسة لجنة التحقيق بشأن روسيا بعد إقالة ترامب لمدير مكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي.

المزيد حول هذه القصة