إصابة 6 مهاجرين في إطلاق نار بمدينة إيطالية

المشتبه به مصدر الصورة EPA
Image caption تفيد تقارير بأن المشتبه به أدى تحية فاشية لدى القبض عليه

ألقت الشرطة الإيطالية القبض على مشتبه به في حادث إطلاق نار استهدف مهاجرين أفارقة.

وأصيب ستة أشخاص، على الأقل، في الهجوم الذي وقع في مدينة ماتشيراتا يوم السبت.

وقالت تقارير إعلامية إن المشتبه به يدعى لوكا ترايني، وإنه يبلغ من العمر 28 سنة.

ويعتقد أن المشتبه به شارك في الانتخابات المحلية عن حزب رابطة الشمال المعادي للمهاجرين. وأشارت التقارير إلى أنه لوح بتحية فاشية أثناء القبض عليه.

وتشهد إيطاليا انتخابات عامة في مارس/ آذار المقبل، وثمة اهتمام خاص بقضية الهجرة .

ويخضع المشتبه به، الذي لم يقاوم السلطات لدى القبض عليه، للتحقيق من قبل الشرطة.

وقال موقع لا روبابليكا الإخباري الإيطالي إن إطلاق النار وقع حوالي الساعة العاشرة بتوقيت غرينتش.

وأطلق عمدة المدينة تحذيرات لسكان ماتشيراتا من مغادرة منازلهم وقت إطلاق النار .

ويتلقى المصابون العلاج في مستشفى في المدينة، بينما تشير تقارير إلى أن أحدهم في حالة حرجة.

ونشر موقع إل ريستو ديل كارلينو الإلكتروني المحلي مقطع فيديو يظهر المشتبه به أثناء القبض عليه، والذي اتضح من خلاله أنه رجل أبيض وكان يحمل العلم الإيطالي.

مصدر الصورة EPA
Image caption إطلاق النار يأتي قبل أقل من شهرين من الانتخات العامة في إيطاليا

ونشرت الشرطة الإيطالية على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر صورا للمشتبه به أثناء القبض عليه، مؤكدة أن أحد المصابين احتاج إلى إجراء جراحة.

ووقع إطلاق نار في منطقتين بمدينة ماتشيراتا، حيث تركز التحقيقات على مقتل شابة تبلغ من العمر 18 سنة الأربعاء الماضي، إذ عثرت الشرطة على جثمانها مقطعا داخل حقيبتين.

وتحتجز الشرطة الإيطالية مهاجرا نيجيريا يبلغ من العمر 29 سنة على ذمة التحقيق في مقتل باميلا ماستروبييترو.

واستغل الحادث سياسيا من قبل أحزاب اليمين المتطرف للترويج لخطاب معاد للهجرة في إطار حملات الدعاية الجارية للانتخابات العامة.

المزيد حول هذه القصة