سرقة ملايين من سيارة نقل أموال بعد اختطاف ابنة سائقها

سويسرا مصدر الصورة Reuters
Image caption موقف السيارات حيث تمت عملية السطو على سيارة نقل الأموال في سويسرا

تعرضت سيارة لنقل الأموال لعملية سطو قرب الحدود الفرنسية السويسرية، وهو ما أسفر عن سرقة 30 مليون فرنك سويسري (أي ما يعادل 32 مليون دولار أمريكي)، بحسب تقارير.

ونفذ اللصوص عملية السطو على طريقة أفلام الإثارة، إذ اختطف رجلان - تظاهرا بأنهما من عمال السباكة - ابنة سائق السيارة، التي تبلغ من العمر 22 عاما، من شقتها في مدينة ليون الفرنسية يوم الخميس.

وبعد ذلك، اتصل اللصوص بالسائق أثناء نقله الأموال إلى مدينة لوزان السويسرية، وطلبوا منه فدية مالية مقابل الإفراج عنها.

وقالت الشرطة السويسرية إن السائق استجاب لهم، وانحرف عن مساره المحدد وتوجه إلى موقف للسيارات بالقرب من بلدية تشافورناى فى سويسرا، حيث كان ينتظره العديد من الرجال المسلحين والملثمين.

وأصدرت الشرطة بيانا ذكرت فيه :"إن عددا من المسلحين كانوا ينتظرون الشاحنة ثم قاموا بالسيطرة على السائقين، وأفرغوا محتويات الشاحنة بالكامل، وهربوا في سيارة دفع رباعي من نوع بورش داكنة اللون".

وتم العثور على ابنة السائق المخطوفة فى وقت لاحق على طريق فى ضواحى ليون، ولم تصب بأذى.

وناشدت الشرطة من يملك أية معلومات بالتقدم للإدلاء بشهادته خاصة أنه لم يتم القبض على أحد حتى الأن.

وقالت الشرطة إن المشتبه فيهم يعتقد أنهم ثلاثة رجال يرتدون ملابس سوداء بالكامل.

المزيد حول هذه القصة