بالصور: العاصفة الثلجية إيما تصل بريطانيا

تواصل هطول الثلوج والطقس البارد في بريطانيا بعد وصول العاصفة المسماة إيما إليها وملاقاتها الخميس لموجة الثلج التي ضربت البلاد هذا الأسبوع وسميت "الوحش القادم من الشرق".

ردل يمشي تحت الثلج في اسكتلندا مصدر الصورة PA
Image caption لقاء العاصفة إيما بموجة الثلج المسماة "الوحش القادم من الشرق" تسببت في ارباك في الأجزاء الشمالية من بريطانيا
دورية شرطة في غلاسكو مصدر الصورة PA
Image caption تعاملت خدمات الطوارئ مع عدد من الحوادث في الطرقات التي غمرتها الثلوج
مطار برادفورد مصدر الصورة PA
Image caption تضررت المطارات في بريطانيا بموجة الطقس البارد وهطول الثلوج
تواصل هطول الثلوج الكثيفة في بعض أجزاء بريطانيا كما هي الحال في الاسكندرية في ويست دانبارتونشير مصدر الصورة Getty Images
Image caption تواصل هطول الثلوج الكثيفة في بعض أجزاء بريطانيا كما هي الحال في الصورة في مدينة الاسكندرية في ويست دانبارتونشير
إحدى النافورات في حديقة بايسلي في رَنفروشير مصدر الصورة PA
Image caption تسبب الطقس القارس في تجمد مياه النافورات، وفي الصورة إحدى النافورات في حديقة بايسلي في رَنفروشير
إحدى القنوات المتجمدة في جنوب برمنغهام مصدر الصورة EPA
Image caption إحدى القنوات المتجمدة في جنوب برمنغهام
أحد النمور في حديقة حيوانات لندن تحت الثلج مصدر الصورة ZSL
Image caption أحد النمور في حديقة حيوانات لندن تحت الثلج
أحد متسلقي الجبال تحدى الطقس السيء ومارس هوايته في التسلق في شلال كيندر المتجمد في دَربيشير مصدر الصورة PA
Image caption أحد متسلقي الجبال تحدى الطقس السيء ومارس هوايته في التسلق في شلال كيندر المتجمد في دَربيشير
استغل البعض تساقط الثلوج ليخرج عدة التزلق، ويمارس هوايته في شوارع أدنبره مصدر الصورة PA
Image caption استغل البعض تساقط الثلوج ليخرج عدة التزلق، ويمارس هوايته في شوارع أدنبره
غطت الثلوج مساء الأربعاء منطقة بريست كوف في مقاطعة كورنوول مصدر الصورة Getty Images
Image caption غطت الثلوج مساء الأربعاء منطقة بريست كوف في مقاطعة كورنوول
السفينة تايدسبرنغ التابعة لأسطول البحرية الملكية البريطانية في البحر وسط العاصفة الثلجية الأربعاء مصدر الصورة MOD via REUTERS
Image caption السفينة تايدسبرنغ التابعة لأسطول البحرية الملكية البريطانية الإضافي في البحر وسط العاصفة الثلجية الأربعاء

حقوق النشر محفوظة لكل الصور المنشورة هنا.

المزيد حول هذه القصة