احتجاز رئيس كاتالونيا السابق في ألمانيا

كارلس بويغديمون مصدر الصورة EPA
Image caption يقيم بوجديمون في منفاه الاختيار في بلجيكا منذ أكتوبر/تشرين الأول

قال محامي رئيس كاتالونيا السابق كارلس بوجديمون إن موكله قد احتجز في ألمانيا.

وكان بوجديمون، المطلوب في إسبانيا، بتهمة التمرد والتحريض متجها من الدنمارك إلى بلجيكا عبر ألمانيا حين احتجزته السلطات هناك.

ويعيش بوجديمون في منفاه الاختياري في بلجيكا منذ حظر السلطات الإسبانية استفتاء على إعلان استقلال كاتالونيا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقد أعادت السلطات الإسبانية تفعيل مذكرة اعتقال كانت صادرة بحقه في أوروبا.

ويمكن أن يحكم بوجديمون بالسجن 30 عاما في إسبانيا بناء على التهم الموجهة إليه وهي التمرد والتحريض.

وتسود حالة من التوتر الشديد كاتالونيا، وقد امتنع الانفصاليون عن تسمية رئيس جديد بعد اعتقال المرشح الأخير جودري تورول الجمعة.

كارلس بوغديمون: زعيم كتالونيا السابق من الصحافة إلى الاعتقال

الكتالونيون المؤيدون للاستقلال "يتحدون" العاهل الاسباني

وقد وقعت اشتباكات بين محتجين والشرطة في برشلونة ليلة الجمعة بعد أن قررت المحكمة العليا تقديم 25 زعيما كاتالونيا إلى المحاكمة بتهم التمرد والاختلاس وعصيان الدولة.

وكان تورول واحدا من خمسة أشخاص احتجزوا مؤخرا.

وتواجه القيادة الكاتالونية بأسرها نزاعا قانونيا.

وكانت الحكومة المركزية في مدريد قد عزلت الحكومة المحلية في كاتالونيا وفرضت حكما مباشرا ودعت إلى انتخابات جديدة، لكن الأحزاب المؤيدة للاستقلال فازت بأغلبية ضئيلة.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة