أم "تستخدم مسدسا صاعقا لإيقاظ ابنها لحضور الصلاة في الكنيسة"

أم /ريكية في الأربعين من عمرها مصدر الصورة MARICOPA COUNTY SHERIFF'S OFFICE

اتهمت أم في الولايات المتحدة باستخدام مسدس صاعق مع ابنها الصبي حتى تدفعه إلى النهوض نومه والاستعداد للذهاب إلى الكنيسة.

وقيل إن الأم، واسمها شارون دوبنز، وتبلغ من العمر 40 عاما، استخدمت المسدس مع ابنها البالغ 17 عاما، حتى تجعله يستعد لحضور صلاة عيد القيامة في مدينة فوينكس بولاية أريزونا الأمريكية.

وقالت الأم، التي مثلت أمام المحكمة بتهمة الإساءة إلى الطفل، إنها شحنت المسدس الصاعق، لكنها لم تستخدمه مع ابنها.

ولكن الشرطة قالت إن كدمتين صغيرتين شوهدتا على رجل الصبي.

وأطلق قاض سراح الأم من الحجز الاثنين دون أي كفالة، ولكن مع بعض الشروط.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن القاضي قوله للأم: "لا ينبغي لك حيازة أي سلاح، بما في ذلك المسدسات الصاعقة".

وقالت الشرطة إنها صادرت المسدس الصاعق من الأم.

المزيد حول هذه القصة