استبعاد "زعيم حرب سابق" من انتخابات رئاسية

جان بيير بيمبا مصدر الصورة AFP
Image caption جان بيير بيمبا

أعلنت مفوضية الانتخابات في جمهورية الكونغو الديمقراطية أن زعيم الحرب السابق، جان بيير بيمبا، لن يمكنه الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة في البلاد.

وكان بيمبا واحدا من بين ستة مرشحين محتملين، اعتبروا غير مؤهلين بعد ساعات من المشاورات.

وكان بيمبا قد أدين بارتكاب جرائم حرب في السابق، لكن تلك الإدانة أبطلت، في يونيو/ حزيران الماضي.

لكن مفوضية الانتخابات قالت إن بيمبا جرى استبعاده، بسبب إدانته من جانب المحكمة الجنائية الدولية، لأنه دفع رشاوى لشهود.

ويطعن بيمبا حاليا على قرار المحكمة الجنائية الدولية بإدانته.

المنفى والسجن

وكان بيمبا قد عاد إلى الكونغو الديمقراطية، مطلع أغسطس/ آب الجاري، بعد 11 عاما قضاها في المنفى أو السجن.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية خلال العام الجاري، لاختيار خليفة للرئيس الحالي جوزيف كابيلا، الذي انتهت فترته الرئاسية الثانية والأخيرة منذ نحو عامين.

واختار الائتلاف الحاكم حاليا وزير الداخلية السابق "إيمانويل رمازاني شاداري"، ليكون مرشحه للمنصب.

وتقدم 25 شخصا بطلبات للترشح للمنصب، ومن بينهم رئيسا الوزراء السابقين أنطوان غيزينغا وأدولف موزويتو، واعتبر الرجلان غير مؤهلين للترشح.

وأدانت أحزاب المعارضة قرار مفوضية الانتخابات، حتى قبل الإعلان عنه، متهمة "النظام الحالي" بمحاولة "التأثير على العملية الانتخابية".

ويمكن للمستبعدين من الترشح، ومن بينهم بيمبا الذي يعد واحدا من أقوى خصوم الرئيس جوزيف كابيلا، الطعن على قرار المفوضية.

ومن المقرر إعلان القائمة النهائية بأسماء المرشحين، في سبتمبر/ أيلول المقبل.

المزيد حول هذه القصة