رجل يقتل 5 أشخاص من بينهم زوجته في كاليفورنيا ثم ينتحر

مصدر الصورة Reuters

قتل ستة أفراد في سلسلة إطلاق نار متصلة ببعضها في مدينة باكرسفيلد في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، بحسب ما تقوله الشرطة.

وكان رجل وزوجته يقودان سيارة في عملية شحن في المدينة، وأطلق الزوج النار على رجلين فقتلهما، ثم قتل زوجته.

وقاد الرجل السيارة إلى منزل في المنطقة وقتل رجلين آخرين.

وخطف الرجل سيارة كانت بها امرأة وطفل ولكن ضابط شرطة واجهه، وعندها قتل الرجل نفسه.

ولا تزال الشرطة تحقق في دوافع الرجل إلى القتل.

وقال رئيس الشرطة المحلي، دوني يانغبلد، إن الشرطة استدعيت إلى المكان بعد بلاغ عن إطلاق نار في الساعة 17:20، بحسب التوقيت المحلي.

ولا تزال السلطات تبحث ملابسات الحادثة لمعرفة "سبب بدء إطلاق النار، ولماذا قتل فيها هذا العدد الكبير، وما هي الصلة بين سلسلة إطلاق النار، التي قد لا تكون إطلاق نار عشوائيا"، بحسب ما قاله.

ولم تستغرق الحادثة كلها أكثر من 10 أو 15 دقيقة.

وأضاف يانغبلد أن "مثل هذه الحوادث أصبح أمرا معتادا في الولايات المتحدة"، واصفا الحادثة بأنها إطلاق نار جماعي.

وعلمت الشرطة أن الزوج واجه أول الأمر رجلا آخر ثم قتله، وقتل بعد ذلك زوجته هو. ثم ظهر رجل آخر في المكان فأطلق الزوج عليه النار، ثم لاحقه وأرداه قتيلا.

ثم قاد سيارته إلى منزل يوجد في شارع بريكينريدج وقتل فيه رجلين.

وقد تمكنت المرأة، التي خطف الزوج سيارتها، من الهرب هي والطفل.

وعقب مواجهة ضابط مسلح للشرطة الرجل أطلق النار على نفسه وانتحر.

ولم تكشف الشرطة عن أسماء الضحايا، ولكن من المعروف أنهم جميعا من منطقة باكرسفيلد، التي تبعد حوالي 145 كم شمال لوس أنجليس، بحسب ما قالته الشرطة.

المزيد حول هذه القصة