طائرة ركاب تتجاوز مدرج الهبوط لتسقط في بحيرة

طائرة مصدر الصورة James Yaingeluo

قال مسؤولو مطار تشوك الدولي في جزيرة ميكرونيزيا، إن طائرة ركاب سقطت في بحيرة قبالة المطار بعد أن تجاوزت مدرج الهبوط.

وأظهرت الصور المتداولة عبر الإنترنت طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الوطنية لدولة بابوا نيوغينيا، إير نيوغيني، وهي تطفو على المياه الضحلة لبحيرة تشوك قبالة الساحل مباشرة.

ولم يصب أي من الركاب الـبالغ عددهم 35 راكبا والطاقم الـمكون من 12 شخصا، الذين كانوا على متن الطائرة، بأي جروح خطيرة.

ومن المقرر أن تبدأ التحقيقات بشأن الحادث قريبا، ولا سيما أن أسباب سقوط الطائرة غير واضحة على الإطلاق.

مصدر الصورة AFP

وقال مدير مطار تشوك، جيمي إميليو، لبي بي سي "تحطمت الطائرة في البحيرة على بعد 160 ياردة من مدرج الهبوط".

وأضاف "في الوقت الحالي لا نعرف حقيقة ما حدث، لكن التحقيقات ستبدأ في أقرب وقت ممكن غدا، وبالنسبة لحركة الطيران فقد عادت لوضعها المعتاد في المطار".

وقال إيميليو إن جميع الركاب الذين كانوا على متن الطائرة، نقلوا إلى المستشفى لإخضاعهم لفحوصات طبية، مضيفا أنه يعتقد أن بعضهم قد أصيب "بجروح طفيفة".

وكانت الطائرة قد أقلعت من جزيرة بوهنبي في ميكرونيزيا، متجهة إلى بورت مورسبي، عاصمة بابوا نيوغينيا، على أن تتوقف في جزيرة وينو في ميكرونيزيا.

--------------------------------------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة