مقتل خاشقجي: ترامب وأردوغان "ناقشا كيفية الرد" على الجريمة

ترامب وأردوغان مصدر الصورة Getty Images
Image caption أردوغان قال إن بلاده أعطت تسجيلات ذات صلة بمقتل خاشقجي للسعودية وأمريكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

ناقش الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان الإجراءات التي ينبغي أن يتخذها الجانبان حيال مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول الشهر الماضي، وفقا لبيان صدر الأحد عن البيت الأبيض.

وجرت المناقشات أثناء عشاء جمع عددا من زعماء العالم لإحياء مئوية هدنة الحرب العالمية الأولى، أبرزهم ترامب، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

وأعلن أردوغان السبت الماضي أن تسجيلات خاصة بمقتل خاشقجي سُلمت إلى حكومات السعودية والولايات المتحدة، وفرنسا، وألمانيا، وبريطانيا، مؤكدا أن العملية تمت بتعليمات "من أعلى المستويات" في الحكومة السعودية.

وكان ترامب قد قال إنه قد يصل إلى "رأي نهائي" في قضية مقتل الصحفي السعودي بحلول الأسبوع المقبل، ومن ثَمَ الرد الأمريكي وفقا لهذا الرأي.

وأضاف أنه يعمل مع الكو نغرس الأمريكي، والجانبين السعودي والتركي للتوصل إلى من يتحمل المسؤولية عن مقتل خاشقجي.

وقُتل خاشقجي، الصحفي المعروف بانتقاده لسياسات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في القنصلية السعودية في اسطنبول في الشهر الماضي، في عملية قالت تركيا والسعودية أن فريقا جاء من المملكة لتنفيذها.

واعترفت السلطات السعودية في وقت سابق بأن القتل كان "عمدا"، لكن جثمان الصحفي السعودي لم يُعثر عليه حتى الآن.

المزيد حول هذه القصة