قادة مجموعة العشرين يجتمعون في الأرجنتين وسط خلافات سياسية وتجارية

بالون "الطفل ترامب" يظهر في الأرجنتين قبل قمة مجموعة العشرين مصدر الصورة Reuters
Image caption بالون "الطفل ترامب" يظهر في الأرجنتين قبل قمة مجموعة العشرين

يجتمع قادة مجموعة العشرين في الأرجنتين وسط أزمة تجارية بين الولايات المتحدة والصين وتوتر جديد بين روسيا وأوكرانيا.

ويشارك في القمة ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، الذي يسعى لتحسين صورته دوليا عقب أزمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وقالت رئيس الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إنها ستلتقي الأمير السعودي خلال القمة، وستبلغه بـ"رسالة واضحة" بشأن مقتل خاشقجي.

وأكدت ضرورة إجراء "تحقيق شامل وشفاف فيما حدث، ومحاسبة المسؤولين عن الحادث".

ووُجهت انتقادات دولية واسعة للسعودية عقب قتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول في أكتوبر/تشرين الثاني الماضي، لكن الرياض تنفي علاقة بن سلمان بالأمر.

وأعلنت كندا الخميس عقوبات على 17 سعوديا يعتقد أنهم ضالعون في الجريمة.

ومن المتوقع أيضا أن تناقش رئيسة الوزراء البريطانية مع ولي العهد السعودي الصراع في اليمن.

وأعربت ماي عن قلقها إزاء الأوضاع الإنسانية في اليمن، قائلة "نعتقد أن الحل على المدى الطويل سيكون سياسيا، وعليه فإننا نشجع جميع الأطراف على العمل من أجل تحقيق هذا الهدف".

وتقود السعودية تحالفا عسكريا لدعم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمام الحوثيين وأنصارهم.

الحرب التجارية

وتقول الصين إنها تأمل في أن تتحلى الولايات المتحدة بـ"الإخلاص" في المحادثات التجارية بين الجانبين على هامش القمة.

ومن المتوقع أن يلتقي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ السبت، لكن ثمة شكوكا بشأن الإعلان عن أي اتفاق حول الحرب التجارية بين البلدين.

ويوجد خلاف أيضا حول قضايا الهجرة والأمن والتغير المناخي.

كما ألغى ترامب اجتماعا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين احتجاجا على احتجاز موسكو سفنا أوكرانية.

المزيد حول هذه القصة