هنديات يدخلن التاريخ من باب معبد "ساباريمالا" الهندوسي

نساء في معبد هندي مصدر الصورة KAVIYOOR SANTOSH
Image caption فشلت محاولات عدد من النساء دخول المعبد على الرغم من قرار المحكمة العليا برفع الحظر المفروض على من هن دون سن الخمسين

دخلت نساء هنديات في الأربيعينيات من العمر التاريخ بعد النجاح في الوصول إلى أحد المعابد الهندوسية في ولاية كيرالا، بعد أشهر من الاحتجاجات ضد منع دخول النساء هذا المعبد.

ويحظر دخول النساء، في المرحلة العمرية من عشرة إلى خمسين سنة أو ما يُعرف "بسن الطمث"، معبد ساباريمالا.

وقضت المحكمة العليا في الهند في سبتمبر/ أيلول الماضي بإلغاء هذا الحظر، لكن النساء اللاتي حاولن دخول المعبد تعرضن لاعتداءات من أجل الحيلولة دون دخولهن.

وتمكنت بندو أميني، 42 سنة، وكاناكا دورغا، 44 سنة، من دخول المعبد فجر يوم الأحد.

وقالت بندو أميني لبي بي سي: "وصلنا في الصباح الباكر وتمكنا من رؤية القديس لدقائق".

وحاولت إمرأتان دخول المعبد في 24 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، لكنهما أُجبرتا على العودة بسبب المتظاهرين الرافضين دخولهما أمام المعبد.

وقال مسؤولو المعبد إن النساء "دَنَّسنَ" المعبد، ما اضطره إلى إغلاق الحرم لمدة ساعة لأداء "طقوس التطهير"، لكن كبير مسؤولي المعبد أخبر بي بي سي بعد ذلك بأن االمكان فُتح من جديد.

وقال بينارايا فايجين، حاكم ولاية كيرالا الهندية، إنها كانت لحظة تاريخية عندما دخلت النساء المعبد، إذ تدعم حكومته قرار المحكمة العليا الذي سمح للنساء بدخول المعبد وأنهى الحظر الذي كان مفروضا عليهن.

مصدر الصورة KAVIYOOR SANTOSH

وأضاف أن قرار مديري المعبد بإغلاق الحرم بعد دخول النساء يخالف قرار المحكمة.

ورغم أن معابد الهندوس في الهند تسمح للنساء بدخولها، إذا لم يكن في فترة الطمث، كان معبد ساباريمالا هو الوحيد الذي يمنع دخول النساء تحت سن الخمسين بشكل قاطع.

ويقع هذا المعبد على تلة ويزوره ملايين الرجال سنويا، يتسلقون التل وهم حفاة الأقدام لزيارة المذبح المقدس. وهناك طرق عدة لدخول المذبح، أبرزها التسلق لحوالي 18 خطوة مقدسة أعلى التل ثم الدخول إليه، ووفقا للموقع الإلكتروني لمعبد ساباريمالا، يُعد هذا النشاط مقدسا، ولا يسمح بممارسته إلا بعد الصيام لمدة 41 يوما.

وقالت أميني إنها ورفيقتها لم تتسلقا لهذا العدد من الخطوات بسبب الزحام ومخافة أن تتعرضا للاعتداء.

وأضافت: "لم نواجه أية مشكلة في دخول المذبح، وأبدى المسؤولون في المعبد تعاونا معنا، لكننا غادرنا قبل أن يلاحظ المتظاهرون وجودنا".

وأشارت إلى أن أفراد شرطة بزي مدني رافقوهما. كما شوهدت نساء وهن يغادرن المذبح المقدس في فيديو تم تداوله على تطبيق التواصل الاجتماعي واتساب.

ويُفتح المعبد لفترات قصيرة على مدار العام. ورغم رفع حظر دخول النساء تحت سن الخمسين بقرار المحكمة العليا الهندية في سبتمبر/ أيلول الماضي، لم تستطع النساء دخول المعبد حتى الآن بسبب المظاهرات الحاشدة المناهضة لدخول النساء. كما فشلت نساء كثيرات في الوصول إلى المعبد بعد أن أجبرتهن المظاهرات على التراجع.

----------------------

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة