الأمير فيليب، دوق ادنبره، يخرج سالما من حادث طريق

مصدر الصورة PA
Image caption كان الامير فيليب قد اعتزل الحياة العامة العام الماضي

أعلن قصر باكينغهام أن الأمير فيليب، دوق أدنبرة، البالغ من العمر 97 عاما، تعرض لحادث سير أثناء قيادة سيارته دون أن يصاب بأذى.

ووقع الحادث بالقرب من مزرعة سنارينغهام في نورفولك اليوم الخميس.

وورد في البيان الصادر عن قصر باكينغهام أن "مركبة أخرى كانت طرفا في الحادث وأن الشرطة حضرت إلى مكان الحادث".

وكان الأمير فيليب يقود سيارة رينجروفر ويحاول دخول شارع رئيسي من طريق فرعي حين وقع الحادث.

وأفاد شهود عيان أن السيارة التي كان يقودها الدوق انقلبت.

وقال الشهود إنهم ساعدوا الدوق على الخروج من السيارة، وكان بوعيه لكن في حالة صدمة شديدة.

وقال مراسل بي بي سي للشؤون الملكية إن اثنين من ركاب السيارة الأخرى عولجا من إصابة خفيفة.

مصدر الصورة KL.FM 96.7
Image caption لم يصب الدوق بأذى لكنه كان في حالة صدمة شديدة

وقد خضع الأمير فيليب إلى فحص طبي وأكد سلامته.

وكان الأمير فيليب والملكة إليزابيث يقيمان في سانرينغعام منذ أعياد الميلاد.

يذكر أن الأمير فيليب اعتزل الحياة العامة في شهر أغسطس/آب عام 2017 بعد عقود من مشاركته في فعاليات الملكة ونشاطاته الخاصة.

وأعلن قصر باكينغهام أن الأمير أكمل 22219 ساعة عمل منفرد منذ عام 1952.

ومنذ توقفه عن النشاطات الفردية ظهر بصحبة الملكة وأعضاء آخرين في العائلة المالكة. وكان قد أجرى عملية في الورك في شهر أبريل/ نيسان من العام الماضي.

المزيد حول هذه القصة