زعيم المعارضة في فنزويلا يعرض العفو عن الرئيس مادورو إذا تنازل عن السلطة

غوايدو يحي أنصاره في كاراكاس بعد إعلان نفسه رئيسا للبلاد مصدر الصورة EPA
Image caption غوايدو أعلن نفسه رئيسا لفنزويلا الأربعاء الماضي

قال زعيم المعارضة في فنزويلا خوان غوايدو إنه سيضع في الاعتبار إمكانية العفو عن الرئيس نيكولاس مادورو إذا تنازل عن السلطة.

وقال غوايدو ، الذى أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد يوم الأربعاء الماضي، إنه تواصل مع جميع القطاعات بما فيها القوات المسلحة لإنهاء الأزمة التى تعيشها البلاد.

وبدأ مادورو فترة ولايته الرئاسية الثانية بعد فوزه في انتخابات قاطعتها المعارضة وشابتها ادعاءات بالتزوير.

وانقسم المجتمع الدولي بين مؤيد ومعارض للاعتراف بمادورو رئيسا للبلاد لفترة جديدة، ولكنه حتى الآن لا يزال يحظى بدعم قوي من الجيش الفنزويلي.

مصدر الصورة YURI CORTEZ
Image caption واشنطن تدعم غوايدو و موسكو تؤيد مادورو

من يؤيد غوايدو ؟

إعلان غوايدو، وهو الرئيس المنتخب للجمعية الوطنية الفنزويلية، نفسه رئيسا للبلاد حظى بتأييد الولايات المتحدة وعدد من دول أمريكا اللاتينية وكندا و المملكة المتحدة .

بينما أدانت روسيا الدعم الغربي لغوايدو. وقالت موسكو إن "هذا التأييد يعد انتهاكا للقانون الدولي و يدفع بشكل مباشر باتجاه إراقة الدماء".

و تدعم كل من الصين و تركيا و المكسيك الرئيس مادورو .

ودعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مجلس الأمن الدولي للاجتماع لمناقشة التطورات في فنزويلا يوم السبت .

وخلال اجتماع منظمة الدول الأمريكية، الخميس، وصف بومبيو حكومة مادورو بأنها بلا "أخلاق وغير ديمقراطية".

و قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تخطط لتقديم دعم مالي لإدارة غويدو .

وكان ترامب قد قال إن كل الخيارات مطروحة للتعامل مع الأحداث في فنزويلا.

مصدر الصورة FEDERICO PARRA
Image caption غوايدو يقول إن خيار العفو عن مادورو مقابل التنازل عن السلطة مطروح

ماذا قال غوايدو؟

اتهم غوايدو وأنصاره مادورو باغتصاب السلطة عبر انتخابات مزورة.

وصرح غوايدو لقناة يونيفيجين التلفزيونية الأمريكية الناطقة بالإسبانية "التحدى الأكبر الآن هو إجراء انتخابات نزيهة، نريد ذلك بأسرع وقت ممكن إلا أننا نعيش في ظل الديكتاتورية".

كان غوايدو قد قال لصحيفة الفاينانشيال تايمز" لا يريد أحد أن يعيش في ظل هذه الظروف أيا كان توجهه السياسي: الناس تحيا منذ خمسة أو ستة أشهر بلا ماء جارى في منازلهم، ولا أدوية ولا أموال لشراء الطعام" .

وقال غوايدو إن تحركا مشابها للعفو عن مادورو لعب دورا في التحول الديمقراطي فى تشيلي. وأضاف "مثل هذا العفو سيكون مطروحا لهؤلاء المستعدين لإعادة النظام الدستوري لبلادهم".

المزيد حول هذه القصة