تخريب قبر كارل ماركس للمرة الثانية في لندن

مصدر الصورة PA
Image caption كتبت عبارات مسيئة لماركس على النصب

تعرض نصب للفيلسوف الألماني كارل ماركس في لندن للتخريب للمرة الثانية خلال هذا الشهر.

وكتب على القبر في مقبرة هاي غيت عبارة "شريعة الكراهية" و "مهندس الإبادة" باللون الأحمر.

وهذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها النصب للتخريب، ووقع الحادث الأول قبل اسبوعين، مما حدا بالمنظمة الخيرية التي تتولى الحفاظ على النصب أن تقول إنه لن يعود كما كان مرة أخرى.

وقال ماكسويل بلوفيلد الذي يعمل مسؤولا اعلامياً في المتحف البريطاني إنه أصيب بصدمة من رؤية التخريب.

مصدر الصورة Friends of Highgate Cemetery Trust
Image caption هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها الضريح للاعتداء

وأضاف "إنه لعار أن يحدث هذا. سوف يزول الدهان الأحمر لكن رؤية هذا التخريب يحدث للمرة الثانية شيء مؤسف".

وقال "لا أريد أن اقول من فعل هذا ولماذا، لكن من الواضح أنه لا يحب كارل ماركس وتلك الحقبة من التاريخ. وأنا مندهش أن يقدم شخص عام 2019 على عمل كهذا".

وقال إيان ونغافيل مدير المؤسسة الخيرية التي تعنى بالنصب إن العمل التخريبي الذي طال نصبا من الفئة الأولى، وهي فئة التماثيل الأكثر أهمية في البلاد، يبعث على القلق.

وتقوم مؤسسة قبر ماركس التي تمثلها مكتبة نصب ماركس التذكاري برعاية النصب.

وأكدت الشرطة أنها لم تلق القبض على أي مشتبه على خلفية القضية.

وكانت قسم من اللوحة الرخامية التي وضعت على قبر زوجة ماركس جيني ويستفالن عام 1881 قد تعرضت للتحطيم بفعل تفجير عام 1970.

وكان قبر ماركس قد تعرض سابقاً للاعتداء عبر رسم الصليب النازي على القبر وسكب الدهان عليه.

المزيد حول هذه القصة