الانتخابات النيجيرية: فوز محمد بخاري بولاية رئاسية ثانية

الرئيس محمدو بخاري يحتفل بالفوز وسط انصاره مصدر الصورة Reuters

أظهرت النتائج النهائية التي اعلنتها مفوضية الانتخابات فوز الرئيس محمد بخاري بولاية ثانية رئاسية ثانية بعدما فاز على منافسه نائب الرئيس السابق عتيق أبوبكر.

ورفض حزب الشعب الديمقراطي المعارض الذي يقوده أبو بكر الاعتراف بالنتائج بعد ساعات من مطالبته بوقف فرز الأصوات بسبب "تجاوزات في عمليات فرز الأصوات وعدها".

واستبق الحزب إعلان النتائج النهائية للانتخابات بمطالبة المفوضية العليا للانتخابات بوقف إعلان النتائج حتى تتوفر بيانات الناخبين الذين شاركوا في التصويت لكافة الأحزاب المشاركة.

وشابت عمليات التصويت أعمال عنف لكن لم يؤكد أي من المراقبين أن الانتخابات التي يسعى من خلالها بخاري للحصول على ولاية ثانية قد شابها الفساد.

مصدر الصورة AFP

وأظهرت النتائج ان بخاري حصل على أصوات تفوق الأصوات التي حصل عليها أبو بكر بنحو 4 ملايين صوت بينما وصلت نسبة المشاركة نحو 35 في المئة من عدد الناخبين المسجلين في الجداول الانتخابية.

ويمنح القانون الفوز لمن يحظى بأكبر عدد من أصوات الناخبين بشرط حصوله على 25 في المئة من أصوات الناخبين على الأقل في 24 ولاية من ولايات البلاد البالغ عددها 36 ولاية.

مصدر الصورة Reuters

و كانت الانتخابات مقررة في السادس عشر من الشهر الجاري لكن لجنة الانتخابات قررت تأجيلها لأسبوع لمعوقات إجرائية.

وتعهد بخاري في حملته الانتخابية بمواصلة ما وصفه "بالانجازات التي حققها في فترته الأولى" بينما يتهمه أبو بكر وهو رجل أعمال واسع الثراء بأنه أضاع فترته الأولى دون ان يحقق شيئا ذا بال.

وسوف يواجه الرئيس المقبل لنيجيريا أكبر دولة أفريقية من حيث عدد السكان وأضخم اقتصاد في القارة مشاكل كبرى منها الانقطاع المتواصل للكهرباء والفساد المستشري في القطاع العام علاوة على التهديدات الأمنية.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة