الرئيس الأندونيسي يتصالح مع زعيم المعارضة على متن القطار

مصدر الصورة EPA
Image caption زعيم المعارضة (يسار) اتهم الرئيس بتزوير الانتخابات

كانت رحلة على متن قطار فرصة للمصالحة بين الرئيس الأندونيسي، جوكو ويدودو، وزعيم المعارضة، برابو سوبيانتو، وطي الخلافات بينهما.

فقد التقى الرجلان في تلك الرحلة لأول مرة منذ الأحداث الدامية التي أعقبت الانتخابات الرئاسية.

وكان ويدودو انتخب رئيسا لفترة ثانية في أبريل/ نيسان، ولكن غريمه اتهمه بالتزوير، وخرجت إثرها المعارضة في مظاهرات أسفرت عن مقتل 9 أشخاص.

وأقرت المحكمة الدستورية نتائج الانتخابات الشهر الماضي.

وقد تجاوز الرجلان خلافاتهما السبت في رحلة تجريبية لشبكة القطارات الجديدة.

وقال زعيم المعارضة وهو يقف إلى جانب الرئيس: "يتساءل البعض لماذا لم يهنئ برابو الرئيس جوكوي، القضية أنني أردت أن أهنئه وجها لوجه".

وأضاف: "أن تكون رئيسا يعني أن تخدم الشعب، وسيواجه مشاكل ضخمة، وأنا جاهز للمساعدة".

مصدر الصورة EPA
Image caption أقرت المحكمة الدستورية نتائج الانتخابات الشهر الماضي التي أعيد فيها انتخاب ويدودو

وقال الرئيس الإندونيسي إنه تواصل مع غريمه، الذي تنافس معه في انتخابات 2014 أيضا، لأنه لم يكن قد استخدم بعد شبكة القطارات الجديدة الكبيرة في العاصمة الإندونيسية.

وأضاف: "أنا سعيد بهذه اللقاء مع برابو سوبيانتو. أتمنى أن يحتذي أنصارنا حذونا لأننا أبناء وطن واحد، فلنتحد كأمة واحدة لأن التنافس العالمي يزداد شراسة وعلينا أن نتعاون لتطوير البلاد".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة