خرج من جونتانامو فعلق في تشاد

Image caption اعتقل في باكستان عام 2001

قال رجل ولد بالسعودية واحتجز في معتقل جونتانامو لمدة 7 سنوات لبي بي سي انه ترك في تشاد دون أوراق ثبويتة منذ إطلاق سراحه في أوائل يونيو الماضي.

واضاف محمد الغراني، ووالديه من تشاد، انه لم يزر هذا البلد مطلقا ولا يتحدث لغته ولكنه وصف نفسه بانه سعيد.

وأوضح قائلا "ان السير بحرية وفي غير وجود حرس أمر جميل".

وكان الغراني أصغر معتقل في جونتانامو حيث اعتقل في باكستان عام 2001 وكان عمره 14 عاما.

اتهامات

وذكر محاميه ان السلطات الأمريكية اتهمته بانه قاتل في أفغانستان وبانه عضو في القاعدة منذ عام 1998.

ولكن محكمة أمريكية قضت في يناير الماضي بانه لا يوجد دليل على انه "مقاتل عدو" وأمرت باطلاق سراحه.

وقال لبي بي سي انه لدى وصوله الى تشاد تم الترحيب به في المطار ثم اعتقل لمدة 8 أيام "دون ان أعرف السبب".

واضاف قائلا "ان شخصا يعمل في الحكومة قال لي اننا لا نعرف هل انت تشادي ام لا".

ولكل ذلك فان أي مكان في العالم بالنسبة للغراني أفضل من جونتانامو. وقال "لو عشت في معتقل لمدة 7 سنوات فانك تذهب الى تشاد أو أي مكان في العالم.