بالين تنوي الاستقالة من منصب حاكم ألاسكا

أعلنت سارة بالين المرشحة الجمهورية السابقة لمنصب نائبة الرئيس، عن نيتها الاستقالة من منصب حاكم ألاسكا في السادس والعشرين من شهر يوليو/ تموز الجاري، وعدم الترشح لولاية ثانية.

Image caption لم توضح أسباب الاستقالة ولا ما تنوي القيام به بعدها

وكان من المقرر أن تنتهي ولاية بالين في هذا المنصب، في نهاية عام 2010.

وقالت بالين في بيانها: "ما إن قررت عدم الترشح مرة ثانية، حتى خامرني شعور بأن البقاء في المنصب حتى نهاية الولاية لا يعدو سوى أن يكون مسلكا في السياسة أعارضه بشدة".

ولم تفصح بالين عما تنوي القيام به بعد الاستقالة.

وتكهن البعض بأن تكون بالين –التي تتمتع بشعبية واسعة لدى قاعدة الحزب الجمهوري- بصدد الإعداد للترشح لخوض الانتخابات الرئاسية عام 2012.

لكن قناة إن بي سي الإخبارية لمحت إلى أن بالين تنوي "الانسحاب نهائيا من الساحة السياسية."

وتعني استقالتها أن نائبها شون بارنل سيحل محلها حاكم للولاية.

وقال مراسل بي بي سي في واشنطن كيفن كونولي إن إعلان بالين جاء دون سابق إنذار، ويعتقد البعض أن قرارها قد يكون نابعا من استيائها لحملة الليبراليين التي استهدفتها بعد أن سُلطت عليها الأضواء على الصعيد القومي عندما رشحها جون ماكين لمنصب نائب الرئيس.