أمانو: ليس هناك دليل على أن إيران تحاول تطوير أسلحة نووية

المدير العام الجديد للوكالة الدولية للطاقة
Image caption أمانو حائز على جائزة نوبل للسلام ومعروف بمواقفه الصريحة

قال المدير العام الجديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية، يوكييا أمانو، إن ليس هناك أدلة على أن إيران تسعى لامتلاك القدرة على تطوير الأسلحة النووية.

وفي أول تعليق صحفي مباشر على ملف إيران النووي بعد انتخابه، قال أمانو لوكالة رويترز عند سؤاله عما إذا كانت طهران تسعى لامتلاك القدرة على إنتاج الأسلحة النووية "لا أرى أي دليل في الوثائق الرسمية للوكالة الدولية للطاقة الذرية" يفيد بقيام طهران بذلك.

وكان المدير العام المنصرف للوكالة الدولية، محمد البرادعي، قال في الشهر الماضي إن "إحساسه الداخلي" يقول إن إيران تستطيع امتلاك القدرة على إنتاج الأسحلة النووية لو أرادت "كسياسة تأمين" ضد المخاطر المحدقة بها.

وأضاف أمانو قائلا لدى سؤاله عن طريقة تعامله مع ملفي سورية وإيران "لن أكون مديرا عاما لينا كما لن أكون مديرا عاما متشددا".

وكان أمانو وهو دبلوماسي ياباني مخضرم قد فاز بمنصب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية الجمعة، ويُنظر إليه على أنه موظف تكنوقراطي محافظ سيسعى لإبعاد المنظمة الدولية عن التسييس بعدما ظلت تحت إدارة محمد البرادعي لمدة 12 عاما.

وأمانو حائز على جائزة نوبل للسلام ومعروف بمواقفه الصريحة، وقد استقال من الحكومة اليابانية في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ويقول دبلوماسيون إن الوكالة الدولية لا تحتمل إدارة ضعيفة أو مجلس حكام مستقطبا بين الدول النووية والدول التي لا تملك القدرات النووية في وقت تتزايد المخاطر المحدقة بمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.