بابا الفاتيكان يدعو لسلطة عالمية لادارة الاقتصاد

بابا الفاتيكان
Image caption طالب بابا الفاتيكان بانشاء سلطة سياسية عالمية لادارة الاقتصاد

دعا بابا الكنيسة الكاثوليكية بنيدكتوس السادس عشر الثلاثاء الى اقرار "سلطة سياسية عالمية" تكون قادرة على ادارة الاقتصاد العالمي.

كما طالب بابا الفاتيكان بسيطرة حكومية على الهياكل الاقتصادية من اجل انتشال العالم من الازمة الراهنة وتجنب تكرارها.

جاءت دعوة البابا لاعادة النظر في الاسلوب الذي يدار به الاقتصاد العالمي في سياق بيان بابوي جديد تناول عددا من القضايا الاجتماعية كان القاسم المشترك بينها هو كيف أثرت الازمة الحالية على الدول الغنية والفقيرة على حد سواء.

وقال البابا ان لكل قرار اقتصادي اثارا اخلاقية ودعا الحكومات الى "اعادة توزيع" الثروة لانقاذ اولئك الاكثر تضررا من الازمة.

واشار الباباان "ثمة ضرورة ملحة لسلطة سياسية عالمية حقيقية" تكون مهمتها "ادارة الاقتصاد العالمي وانعاش الهياكل الاقتصادية التي تضررت من جراء الازمة وتفادي اي تدهور للازمة الحالية وتجنب اوجه الخلل في التوازن."

وقال في البيان البابوي الذي يقع في 141 صفحة انه يتعين اصلاح الامم المتحدة والمؤسسات الاقتصادية وهيئات التمويل الدولية حتى في ضوء حالة الكساد الحالية

وكان البابا قد طالب الاسبوع الماضي في رسالة وجهها إلى قادة دول الثماني، قبيل القمة التي يعقدونها في إيطاليا الدول الغنية بدفع اثار الأزمة الاقتصادية العالمية الحالية عن الفقراء في العالم، وإلا فإن البلدان النامية هي التي ستتحمل معظم عبء الأزمة.