محكمة سويسرية تقضي باعادة املاك موبوتو إلى عائلته

موبوتو سيسي سيكو
Image caption انهى قرار المحكمة جدلا قانونيا استمر 12 عاما

قضت محكمة سويسرية باعادة املاك الرئيس السابق لزائير (الكونغو الديمقراطية حاليا) موبوتو سيسي سيكو إلى عائلته.

ورفضت المحكمة الاستئناف الذي يطالب بتمديد تجميد الأصول البالغة قيمتها أكثر من ستة ملايين دولار والمحجوزة في بنك سويسري.

وكانت سويسرا اعترضت مرارا على اطلاق هذه الاموال، التي يقال إنها اكتسبت بطريق غير مشروع، لكن المحكمة قالت إن جمهورية الكونغو انتظرت وقتاً طويلاً دون أن تطالب باعادة هذه الاموال.

من جانبها قالت حكومة الكونغو إن الاموال قد سرقت.

وتقدم بالاستئناف البروفسير مارك بيث استاذ علم الجريمة بجامعة بازل، مطالبا بتجميد أصول موبوتو الذي توفي عام 1997.

ووصف بيث قرار المحكمة بأنه "انتكاسة قاسية" لجمهورية الكونغو وكل الراغبين في استعادة الأموال.

يذكر أن موبوتو وصل إلى السلطة في الكونغو عام 1965 وغير اسم البلاد إلى زائير عام 1971.

وعاش موبوتو، الذي حكم البلاد 32 عاما، في رفاهية متناهية بينما عاشت غالبية شعبه في فقر، وأطيح به عام 1997 في انقلاب عسكري قاده لوران كابيلا والد الرئيس الحالي لجمهورية الكونجو جوزيف كابيلا.

وتوفي موبوتوبعد أشهر قليلة من الاطاحة به في منفاه بالمغرب، ومن ثم جمدت البنوك السويسرية أمواله لتبدأ اثر ذلك سنوات من الجدل القضائي.