أوباما يكرم رواد فضاء في الذكرى الأربعين للهبوط على القمر

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

التقى رواد الفضاء الثلاثة الذين كانوا على متن المركبة الفضائية ابولو 11 التي وصلت إلى القمر عام 1969 بالرئيس الأمريكي، باراك أوباما، في البيت الأبيض وبينهم نيل أمسترونج الذي كان أول من وطأت قدماه سطح القمر، وهو صاحب المقولة الخالدة "خطوة صغيرة لرجل ولكنها قفزة عملاقة للبشرية".

وقال أوباما خلال حفل تكريم رواد الفضاء المذكورين في البيت الأبيض "إنه لأمر رائع أن أكون بجانب نيل أمسترونج ومايكل كولينز وباز ألدرين، وأعتقد أن كلنا يتذكر اللحظة التي تحررت فيها الإنسانية من الحبل الذي كان يشدها إلى الأرض، ومن ثم استطاعت استكشاف النجوم".

ومضى أوباما قائلا إن العالم لا يزال يستمد الإلهام من اللحظة التي هبط فيها الإنسان على ظهر القمر، وتابع مخاطبا الرواد "لقد ألهمتم جيلا كاملا من العلماء والمهندسين...أعتقد أن من المهم جدا بالنسبة إلينا أن نتذكر أن وكالة ناسا لم تكتفي فقط بالاستجابة لفضولنا ولكنها أجرت تطبيقات عملية خارقة".

ويُذكر أن العالم احتفل الاثنين بذكرى مرور أربعين عاما على أول هبوط للانسان على سطح القمر. وأقيمت فعاليات في عدد من المراكز الفضائية في الولايات المتحدة الأمريكية من بينها قاعدة كاب كانافرال في ولاية فلوريدا التي انطلقت منها المركبة الفضائية أبولو 11.

وفي حديث خاص للبي بي سي العربية قال الدكتور فاروق الباز عالم جيولوجيا الفضاء المصري إن الخطوة القادمة هي صعود الإنسان إلى كوكب المريخ.

وتأتي الذكرى الاربعين لهبوط الانسان على سطح القمر في الوقت الذي تواجه فيه الولايات المتحدة صعوبة في ايجاد اهداف جديدة في الفضاء. ومن المتوقع أن يقدم خبراء فضاء مقترحات في هذا الشأن في اغسطس المقبل.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك