تأجيل انعقاد مؤتمر الحزب الشيوعي الكوبي

راؤول كاسترو
Image caption اعلن الرئيس الكوبي راؤول كاسترو قرار تأجيل المؤتمر

اعلن الرئيس الكوبي راؤول كاسترو تأجيل موعد انعقاد المؤتمر العام للحزب الشيوعي الحاكم - الاول من نوعه منذ عام 1997 - حتى اشعار آخر.

وقال الرئيس كاسترو إن المؤتمر، الذي كان سينعقد قبل نهاية العام الحالي، قد أجل لتمكين الحزب من التركيز على التعامل مع المشاكل الاقتصادية التي تواجهها البلاد والتي وصفها بـ"الخطيرة جدا."

وكانت كوبا قد خفضت توقعات نمو اقتصادها لهذا العام من 2,5 في المئة الى 1,7 في المئة. وكان من المتوقع اصلا ان يبلغ معدل النمو 6 في المئة.

يذكر ان المؤتمرات العامة للحزب الشيوعي هي التي ترسم توجه البلاد في المجالات السياسية والاقتصادية، كما وتنتخب الكوادر القيادية في الدولة.

وكان متوقعا ان يرسم المؤتمر المؤجل مسار كوبا نحو حقبة جديدة لا يتولى فيها الجيل الذي قاد ثورة عام 1959 مقاليد الامور.

ونقلت صحيفة (جرانما) الناطقة باسم الحزب الشيوعي عن الرئيس راؤول كاسترو قوله: "من المرجح، آخذين بعين الاعتبار طبيعة الحياة، ان يكون المؤتمر المقبل آخر مؤتمر تترأسه القيادة التاريخية للثورة."

وكان راؤول كاسترو البالغ من العمر 78 عاما قد تولى الحكم خلفا لشقيقه فيدل زعيم الثورة.

وكان من المتوقع ان يبت المؤتمر العام المؤجل فيما اذا كان ينبغي لفيدل كاسترو البالغ من العمر 82 عاما ان يستمر في موقع قيادة الحزب.

وكان فيدل قد تنحى عن مناصبه القيادية بعد ان اضطر الى اجراء عملية جراحية معدية عام 2006، كما احتجب عن المشاركة في الحياة العامة منذ ذلك الحين.

ويقول مراسل بي بي سي في هافانا مايكل فوس إن الاقتصاد الكوبي قد اصيب بضرر كبير نتيجة الازمة المالية العالمية مما اجبر الحكومة على اعتماد سلسلة من الاجراءات التقشفية.

ونقلت (جرانما) عن الرئيس كاسترو قوله إن المؤتمر سيؤجل "حتى نتمكن من التغلب على هذه المرحلة العصيبة"، الا انه لم يشر الى موعد محدد.