بابا الفاتيكان يغني في ألبوم جديد

البابا بنيدكتوس السادس عشر
Image caption هدف الشريط ان يكون تعليميا للأطفال

تصدر شركة جريفينز للتسجيلات شريطا جديدا يسمع فيه بابا الفاتيكان بنيدكتوس السادس عشر وهو يتحدث ويرنم ويصلي بصحبة الموسيقى.

وقالت الشركة ان المستمعين "سيصدمون من صوت البابا الرائع بشكل لا يصدق".

وسيصدر الألبوم في الأسواق في 30 نوفمبر المقبل ويستخدم فيه البابا خمس لغات.

ويتضمن الألبوم 8 قطع موسيقية سيغني البابا في إحداها وأما الباقي فتتضمن صلواته وعظاته مصحوبة بالموسيقى.

يذكر أن البابا لم يذهب الى ستوديو لتسجيل صوته وانما قام الفاتيكان بامداد الشركة بتسجيلات لصلوات وعظات البابا والخطب التي أدلى بها خلال زياراته الخارجية.

وتم تسجيل موسيقى الكورس المصاحب في كنيسة القديس بطرس في الفاتيكان أما الموسيقي الكلاسيكية فتم تسجيلها في ستوديوهات أبي رود في لندن.

وقالت مصادر الشركة "تلقينا رسالة من البابا تفيد بسعادته بما تحقق حتى الآن".

يذكر ان شركة جريفينز تأسست عام 1980 وكان أول إصداراتها ألبوم لجون لينون. ومع نهاية ذلك العقد بدأت في التخصص في موسيقى الروك.

ويتزامن صدور ألبوم البابا مع اقتراب أعياد الكريسماس. والهدف الأساسي من هذا الألبوم ان يكون تعليميا للأطفال في أنحاء العالم.

وكان شريط للبابا الراحل يوحنا بولس الثاني قد احتل المركز 71 عام 1994 وكان بعنوان "البابا في زيارة للأماكن المقدسة" أما شريطه الثاني المسبحة فاحتل المركز الخمسين.