تلميذ أمريكي يعترف بالتخطيط لتفجير مدرسته

تلميذ خطط لتفجير مدرسته
Image caption قال محامي التلميذ انه يشعر بالندم والخجل

اعترف تلميذ أمريكي من ولاية كارولينا الجنوبية بالتخطيط لتفجير مدرسته.

وأقر التلميذ رايان شالينبيرجر البالغ من العمر 19 عاما بأنه مذنب لتلقيه متفجرات ومحاولته استخدامها لتخريب وتدمير ملكية عامة.

وقد توصل الادعاء الى صفقة مع التلميذ يطلب بموجبها الحكم على الأخير بالسجن عشرة أعوام، بينما كان من الممكن أن يواجه حكما قد يصل الى 30 عاما.

وكان والدا التلميذ قد أبلغا الشرطة العام الماضي بتلقي ابنهم ما يزيد على أربعة كيلوغرامات من نيترات الأمونيوم.

وقد عثرت الشرطة في منزل التلميذ على مطبوعة تطري مرتكبي مجزرة في إحدى المدارس عام 1999 بالاضافة الى خطة لتفجير المدرسة، وخريطة للمكان مرسومة باليد.

وقال محامي التلميذ إنه اعترف بمسؤوليته وندم على أفعاله وأنه يشعر بالخجل والإحراج بسببها.