راسموسن يتعهد بخفض عدد الضحايا المدنيين في أفغانستان

آندرس فو راسموسن
Image caption تعد هذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها راسموسن إلى كابل كأمين عام لناتو

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) آندرس فو راسموسن إنه مصمم على خفض عدد الضحايا المدنيين في أفغانستان إلى أقل حد ممكن.

وقال راسموسن للرئيس الأفغاني حامد كرزاي، إن هدف الحلف هو تسليم الأمن تدريجياً إلى الأفغان.

وقال كذلك إن الانتخابات الأفغانية المقبلة يجب أن تكون شاملة قدر الإمكان.

وقال مراسل بي بي سي في العاصمة الأفغانية إن هذا العام كان الأعنف منذ الإطاحة بحركة طالبان، وإن المشاركة في الانتخابات سيكون بمثابة تحد لطالبان التي دعت إلى المقاطعة.

وتعد هذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها راسموسن إلى كابل كأمين عام لناتو.

وكان راسموسن قد صرح بعيد تقلده منصبه الجديد بأن الأولوية بالنسبة للحلف يجب أن تكون أفغانستان بما في ذلك التفاوض مع اعضاء معتدلين من حركة طالبان.

وقال إن هناك "مجموعات بوسعك التحدث اليها" بهدف تفريق الجماعات المسلحة.

وأضاف ان "الناتو تحالف عسكري قوي ونحن بحاجة لجهد عسكري قوي في افغانستان".

واستطرد قائلا "لكن كي نفوز بالسلام ونكسب القلوب والعقول من الضروري ان نوفر للشعب الافغاني فرص حياة افضل وندعم الحكومة في عمليات ديمقراطية افضل".

وقال ان هناك "رهانا كبيرا" لكل من المجتمع الدولي والناتو في افغانستان.