مدفيديف يتهم أوكرانيا بافساد العلاقات مع موسكو

الرئيس الروسي، ديمتري ميدفيديف
Image caption قال بان هناك أزمة في العلاقات

اعلن الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف ان روسيا ارجأت ارسال سفيرها الى كييف معبرا عن امله في تحسين العلاقات بين البلدين مع "قادة جدد" في كييف.

وكتب مدفيديف في رسالة الى الرئيس الاوكراني فيكتور يوتشينكو يقول "اريد ان اعلمكم انه ازاء موقف القادة الاوكرانيين الراهن المعادي لروسيا اتخذت القرار بتأجيل ارسال سفير جديد الى كييف".

واتهم مدفيديف كييف بتعريض سلامة امدادات الغاز لاوروبا للخطر.واضاف ميدفيديف "لدينا انطباع بان كييف تسعى باستمرار الى قطع العلاقات الاقتصادية التقليدية مع روسيا وفي المقام الاول في قطاع الطاقة".

واضاف الرئيس في رسالته التي نشرها الكرملين "ان روسيا تأمل ان تكون القيادة السياسية الجديدة في اوكرانيا مستعدة لاقامة علاقات متطابقة مع تطلعات شعبنا الحقيقية".

وتجري اوكرانيا انتخابات رئاسية تعتبر حاسمة في 17 يناير المقبل ستواجه فيها القوى الموالية للغرب شخصيات اقرب الى موسكو.

وتشير اخر استطلاعات الرأي الى ان الرئيس يوتشينكو بطل الثورة البرتقالية الذي فقد شعبيته بسبب الازمات السياسية المتكررة وتدهور الوضع الاقتصادي لا يحظى عمليا باي فرص لاعادة انتخابه.

ويشير استطلاع للراي اجري في يوليو الماضي الى ان رئيس الوزراء السابق فيكتور يانوكوفيتش الذي يعتبر مقربا من الروس ومنافس يوتشينكو في الانتخابات الرئاسية التي جرت عام 2004 يحظى بفرص اكبر في الفوز.