بورما تفرج عن "ضيف" سو شيي الأمريكي

الحاكم العسكري لبورما، الجنرال ثان شوي
Image caption يعتبر السيناتور جيم ويب أرفع مسؤول أمريكي يلتقي مع الحاكم العسكري لبورما

قال السيناتور الأمريكي، جيم ويب، الذي التقى مع الحاكم العسكري لبورما، شان شوي، خلال زيارته للبلد إن السلطات ستطلق سراح جون ييتو، الأمريكي الذي زار زعيمة المعارضة أونج سان سوشي دون أن توجه له دعوة مما أدى إلى عقد محاكمة لها انتهت يوم الثلاثاء الماضي، والتي التقاها السناتور ويب أيضا.

وقال ويب إن ييتو سيغادر بورما بصحبته يوم الأحد.

يذكر أن ويب، الذي يرأس اللجنة الفرعية الخارجية المكلفة بقضايا شرق آسيا ومنطقة المحيط الهادئ أرفع مسؤول أمريكي يجتمع مع الجنرال شوي كما ورد في بيان صادر عن مكتب السيناتور الأمريكي.

وكان مجلس الأمن الدولي عبر عن "قلقه البالغ" للحكم على سوشي في حين وسع الاتحاد الأوروبي نطاق العقوبات المفروضة على الحكومة البورمية.

ضغوط

قال شهود إن ويب التقى مع سونشي

وبدأت محاكمة سوشي في شهر مايو/أيار الماضي في أعقاب تمكن يتاو من الوصول إلى منزلها سباحة عن طريق البحيرة المجاورة له دون أن يقع في قبضة الحرس.

واتهمت سوشي بانتهاك شروط إقامتها الجبرية بإيواء بيتاو في منزلها، وقد حكمت عليها المحكمة يوم الثلاثاء بعد أكثر من جلسة بالسجن لمدة ثلاث سنوات.

لكن الحاكم العسكري للبلد خفف الحكم وحوله إلى إقامة جبرية لمدة 18 شهرا.

ويرى مراقبون أن الهدف من الحكم هو منع سوشي من المشاركة في الانتخابات المقررة في السنة المقبلة.

ويُذكر أن سوشي البالغة من العمر 64 عاما قضت 14 سنة من مجموع 20 سنة الماضية رهن الإقامة الجبرية.