عمره 90 عاما:وفاة أكبر تلميذ إبتدائي في العالم

ماروجي
Image caption توفي ماروجي عن عمر يناهز التسعين عاما

أفادت الأنباء ان مزارعا كينيا كان قد أعلن أكبر تلميذ في العالم قد توفي عن عمر يناهز تسعين عاما.

واحتل كيماني نجانجا ماروجي صدر الأنباء عندما استغل فرصة اعلان حكومة الرئيس الكيني مواي كيباكي عن مجانية التعليم الابتدائي عام 2003 ليلحق ما فاته.

وذكرت شبكة ان تي في الكينية ان الاطباء اكتشفوا اصابة ماروجي بالسرطان في وقت سابق وخضع بعدها لجراحة لكن صحته تدهورت كثيرا منذ ذلك الحين.

ولم تتح للمحارب السابق في ثورة الماو ماو ضد الاحتلال البريطاني خلال الخمسينيات فرصة للذهاب الى المدرسة في صباه لكنه أصبح شخصية شهيرة ورمزا يستخدمه دعاة التعليم المجاني في كل مكان.

وقال ماروجي، وهو أب لخمسة أبناء، انه أراد ان يتعلم كي يقرأ الكتاب المقدس بنفسه كما انه يشك في انه لا يحصل على معاشه كاملا لذلك يريد تعلم الحساب.

وتوجه ماروجي عام 2005 الى الامم المتحدة في نيويورك ليطالب زعماء العالم بدعم تعليم للفقراء.

وواصل ماروجي تعليمه حتى بعد احراق منزله خلال الازمة التي أعقبت الانتخابات العام الماضي حيث اضطر للنزوح الى معسكر للنازحين ثم الى دار للمسنين في نيروبي.

وقد توفي ماروجي قبل عامين من انهاء تعليمه الابتدائي.