4.6 مليون دولار للدفن قرب مارلين مونرو

مارلين مونرو
Image caption مارلين مونرو توفيت في الـ36 عاما

بيعت المقبرة الواقعة فوق مقبرة نجمة الاغراء الأمريكية الراحلة مارلين مونرو في مزاد علني بمبلغ 4.6 مليون دولار.

وقد تلقت صاحبة المقبرة 20 عرضا لشرائها بدأت بمبلغ 500 ألف دولار بعد الاعلان عن بيعها على موقع الانترنت "إي باي" eBAy.

ولم يتم الكشف عن اسم المشتري الذي رسا عليه المزاد.

وكانت أرملة أمريكية تقطن ضاحية النجوم في هوليوود بيفرلي هيلز، قد عرضت المقبرة للبيع ونشرت اعلانا على الموقع eBay يقول: "إقض الأبدية فوق مارلين مونرو مباشرة".

وقالت السيدة إلزي بونشر وهي ارملة ريتشارد بونشر إنها ستنقل رفات زوجها من المدفن "لكي تتيح مساحة للساكن الجديد" في مقابر لوس انجليس الخاصة في قرية ويستوود.

وقالت لمجلة "لوس أنجليس تايمز" إنها تأمل في الحصول على مبلغ من المال يكفي لتسديد قيمة الرهن العقاري لمنزلها الذي يبلغ 1.6 مليون دولار والواقع في بيفرلي هيلز.

وأوضحت أن أمنيتها أن تترك المنزل لأبنائها خالصا بدون أي ديون.

وبهذه النتيجة تكون السيدة قد حققت أرباحا كبيرة تفوق ما كانت تحلم به.

وتضم المقابر جثامين عدد من المشاهير مثل دين مارتن وروي اوربسون وترومان كابوت ثم فرح فاوست التي توفيت أخيرا.

وكان مالك مجلة "بلاي بوي" الشهيرة هيو هيفنر قد اشترى مقبرة مجاورة لمقبرة مارلين مونرو عام 1992.

وقالت السيدة بونشر إن جثمان زوجها دفن بحيث تتجه رأسه نحو جثمان مونرو حسبما ذكر في وصيته.

وكان زوجها ريتشارد بوشنر قد توفي منذ 23 عاما عن 81 عاما، وكان رجل أعمال حقق النجاح، وكان يعمل بشكل شرس، وينفق عن سعة، و"كان يعرف كل مجرمي لوس أنجليس" كما أفادت بعض التقارير.

وقالت ارملته إنه اشترى مدفنين من جو ديماجيو لاعب البيسبول الشهير الذي انفصل بالطلاق عن مارلين مونرو عام 1954.

وقد توفيت مونرو عام 1962 عن 36 عاما.

وتقول السيدة بونشر إن رفات زوجها ستنقل إلى المدفن المخصص لها، بينما أوصت هي بحرق جثمانها بعد وفاتها أي أنها لا تحتاج إلى مقبرة خاصة بها.