الناطق باسم طالبان: محسود لقي حتفه

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال مسؤولون باكستانيون إن الناطق باسم حركة طالبان باكستان، المعتقل حاليا لدى السلطات الباكستانية، أكد مقتل زعيم الحركة بيت الله محسود.

وأشار المسؤولون إلى أن الناطق، ويدعى مولوي عمر، أقر خلال استجوابه بأن محسود لقي حتفه جراء قصف صاروخي نفذته طائرة أمريكية بدون طيار في وقت سابق من الشهر الجاري.

وتنفي طالبان باكستان حتى الآن التقارير الأمريكية والباكستانية التي تشير إلى مقتل زعيمها.

وقد اعتقل مولوي عمر بينما كان يتجه بسيارته صوب منطقة جنوب وزيرستان القريبة من الحدود مع أفغانستان.

ويقول مراسل لـ(بي بي سي)إن عمر هو ثاني قيادي بارز في طالبان يعتقل في غضون أقل من أربع وعشرين ساعة.

يذكر ان مولوي عمر هو الناطق باسم تحالف (تحريك طالبان باكستان) المتشدد، وهو من اقرب مساعدي زعيم التحالف بيت الله محسود الذي يعتقد انه لقي مصرعه مؤخرا في هجوم صاروخي امريكي.

مولوي عمر

يعتبر مولوي عمر من كبار مساعدي بيت الله محسود

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن الميجر الباكستاني فضل الرحمن قوله: "لقد تمكنا من القاء القبض على متشدد مهم جدا جدا."

يذكر ان قوات الجيش الباكستاني كانت قد اصطدمت مؤخرا مع المسلحين في موهماند - التي كانت تخضع لسيطرة حركة طالبان.

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة الباكستانية اسلام آباد عليم مقبول إن اعتقال مولوي عمر سينظر اليه بوصفه نجاح جديد للجيش الباكستاني، حيث انه كان من كبار مساعدي بيت الله محسود.

وتأمل السلطات الباكستانية في ان تؤدي ازاحة القيادات العليا في طالبان الى انهيار الحركة برمتها.

الا ان البنية التحتية التي يتم بواسطتها تجنيد وتدريب المسلحين ما زالت على حالها - وكذلك المشاكل المعقدة التي تعاني منها البلاد.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك