كلينتون: اتفاقنا العسكري مع كولومبيا لا يمثل تهديدا

كلينتون
Image caption جاءت تصريحاتها بعد محادثات مع نظيرها الكولومبي

سعت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إلى تهدئة المخاوف في بلدان أمريكا الجنوبية حيال اتفاقية عسكرية من المزمع التوصل إليها بين الولايات المتحدة وكولومبيا.

وبعد محادثات في واشنطن مع نظيرها الكولومبي، قالت كلينتون إن الاتفاقية ستحترم السيادة الكولومبية ولن تنص على زيادة ملموسة في عدد القوات الأمريكية.

وأشارت إلى أن بلادها لا تسعى لإقامة قواعد عسكرية في كولومبيا، وأن الاتفاق العسكري المقرر لن يؤثر على دول أخرى.

كانت بلدان في أمريكا اللاتينية قد أعربت عن انزعاجها إزاء الاتفاقية المزمعة التي تسمح للقوات الأمريكية باستخدام قواعد عسكرية كولومبية لمحاربة المتمردين الماركسيين وتجار المخدرات.

وكان الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز قد حذر من ان هجوما تشنه الولايات المتحدة على فنزويلا سيؤدي الى رد مسلح من جانب دول عدة.

وقال تشافيز ان "اي اعتداء على فنزويلا سيلقى ردا ليس من فنزويلا فحسب بل ان دولا عدة ستحمل السلاح. بالنسبة الي الامر واضح جدا: ان حركة كبيرة مناهضة للامبريالية ستنشأ في امريكا الجنوبية".

يذكر ان الولايات المتحدة توشك ان توقع اتفاقا امنيا مع كولومبيا يسمح للقوات الأمريكية بتعقب نشاطات تهريب المخدرات.