قتلى من القوات الايطالية ومدنيين في تفجير كابول

انفجار كابول
Image caption قوات في موقع الانفجار في كابول

قتل ستة على الاقل من القوات الايطالية في افغانستان في هجوم على قافلة عسكرية في العاصمة كابول، حسب ما ذكر مسؤولون عسكريون ايطاليون.

كما قتل 10 مدنيين افغان على الاقل في التفجير، حسب ما ذكرت وزارة الدفاع الافغانية.

وذكرت الانباء ان سيارتيين عسكريتين ايطاليتين تعرضتا لتفجير قنبلة، ما اسفر عن وقوع القتلى واصابة 52 اخرين على الاقل حسب ما ذكر المتحدث باسم وزارة الدفاع زاهر عظيمي.

وقع الانفجار بالقرب من الحي الدبلوماسي في العاصمة الافغانية كابول.

وجاء الانفجار في وقت اعاد فيه الرئيس الافغاني حامد كرزاي التاكيد على ثقته في الانتخابات الرئاسية الشهر الماضي.

وذلك ردا على الاتهامات بوقوع تزوير على نطاق واسع في تلك الانتخابات.

ويقول شهود عيان إن المباني في العاصمة اهتزت من شدة الانفجار، وارتفع عمود من الدخان الاسود فوق موقع الانفجار الذي يضم مقرات للبعثات الدبلوماسية الاجنبية ومنشآت عسكرية.

وشاهد مراسل لوكالة الانباء الفرنسية ست جثث في موقع الانفجار.

وذكرت الوكالة ان جثث مدنيين وجندي من القوات الدولية (ايساف) شوهدت مطروحة على جانب الطريق بعد التفجير، فيما احترق جسد جندي اخر.

ولم يتمكن متحدث باسم ايساف من تاكيد تلك الارنباء، وقال للوكالة :"ليس لدينا اي معلومات عن علاقة التفجير بايساف او قوات الناتو".

واظهرت الصور الفوتوغرافية والتلفزيونية العلم الايطالي على المركبات المصفحة التابعة لايساف وقد دمرت احداها تماما.

يذكر ان العاصمة الافغانية كانت هدفا لعدد من الهجمات مؤخرا.

ففي الشهر الماضي، قتل سبعة مواطنين افغان عندما فجر انتحاري السيارة التي كان يقودها مقابل مقر حلف شمال الاطلسي في كابول.

المزيد حول هذه القصة