نجاد: لا تفاوض حول مشروعنا النووي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في مقابلة له مع وكالة اسوشيتد برس في نيويورك وقبل القاء كلمته الاربعاء امام الجمعية العامة ان بلاده على استعداد لاجراء حوار "حر ومنفتح" مع القوى الدولية الست اوائل الشهر المقبل.

لكن نجاد اكد مرة اخرى ان ايران لن تساوم على برنامجها النووي بل ان المحادثات المقبلة ستتطرق الى القضايا النووية الدولية وان على الولايات المتحدة والدول الاخرى التي تمتلك اسلحة نووية التخلي عن هذه الاسلحة واتاحة المجال امام الدول الاخرى الاستفادة من الطاقة النووية للاغراض السلمية.

لكن الرئيس الايراني اوضح ان بلاده لا تقوم بتطوير اسلحة نووية.

وقلل نجاد من اهمية اعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما تجميد العمل بمشروع الدرع الصاروخي الامريكي في القارة الاوروبية وقال ان الخطوة تهدف الى تجاوز الاعتراضات الروسية على فرض مزيد من العقوبات على ايران.

محمود احمدي نجاد

بدا نجاد اقل تشددا في المقابلة حسب الوكالة

واعرب نجاد عن امله ان يتخذ اوباما موقفا مختلفا مضيفا ان هناك حاجة لبحث اسباب عدم الاستقرار في العالم .

لكن نجاد تفادى تكرار موافقه السابقة عن المحرقة اليهودية "الهولوكوست" وقال انه لن يخوض في قضايا تاريخية.

وتطرق نجاد الى مصير ثلاثة امريكيين معتقلين في ايران بسبب دخولهم عن طريق الخطأ الى الاراضي الايرانية ونفى مسؤولية حكومتة عن ضحايا الاضطرابات التي تلت انتخابه رئيسا لايران.

وحمل المعارضة الايرانية والساسة الاوروبيين والامريكيين مسؤولية هذه الاضطرابات وقال "ان ما قاموا به كان خاطئا تماما" في اشارة الى مواقف الدول الغربية المنددة بالقمع الذي تعرضت له المعارضة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك