برنامج الغذاء: "20 مليونا بحاجة للغذاء في القرن الافريقي"

أطفال صوماليون في مركز تابع لبرنامج الغذاء
Image caption أطفال صوماليون في مركز تابع لبرنامج الغذاء

حذر برنامج الغذاء العالمي من ان أكثر من 20 مليون شخص في القرن الافريقي بحاجة الى مساعدات غذائية في منطقة القرن الافريقي خلال العامين القادمين بسبب نقص الأمطار.

وقال ان نقص التمويل الذي يعاني منه البرنامج سيجعل من الصعب اطعام الناس في أنحاء كينيا والصومال وأرض الصومال واريتريا وجيبوتي.

وكانت التقارير قد اشارت الى ان 14 مليون شخص في المنطقة كانوا بحاجة للغذاء في العام الماضي.

وقال اودواك اميمو مراسل بي بي سي في اديس ابابا ان البرنامج يشعر بالقلق على نحو خاص تجاه اريتريا لأن المعلومات الواردة منها لا يعتد بها نظرا لصعوبة الحركة وعدم اصدار تصريحات عمل في هذا البلد.

وكان برنامج الغذاء العالمي قال مؤخرا إن القيود الأمريكية هي سبب جزئي لقراره بايقاف خططه لاطعام أكثر من 100 ألف طفل يعانون من سوء التغذية في الصومال.

وأثرت القيود الأمريكية على التمويل المقدم للمناطق التي تسيطر عليها مجموعات تصنف على أنها إرهابية، حيث فرضت واشنطن عقوبات على حركة الشباب الاسلامية المتشددة.

يذكر أن الحرب والجفاف جعلا أكثر من 109 ألف طفل تحت سن الخامسة يعتمدون على على مراكز الاطعام التي يديرها برنامج الغذاء.

غير أن الأموال بدأت تنفد وأخذت هذه المراكز في الاغلاق لتركيز مواردها المتبقية على الاطفال الأكثر حاجة الذين تقل أعمارهم عن عامين.

وفيما يتعلق باثيوبيا طلبت اديس ابابا من البرنامج ان يحاول اقناع السودان وأرض الصومال بالسماح باستخدام موانئها في ايصال مساعدات الاغاثة حيث ان جيبوتي تحتجز تلك المساعدات التي تصل عبرها.