بدء أعمال الإغاثة في جزر ساموا

دمار في باجو باجو
Image caption دمار في باجو باجو

بدأت عملية إغاثة كبرى في جزر ساموا التي ضربتها أمواج التسونامي وأودت بحياة 119 شخصا ومسحت العديد من القرى عن وجه الأرض.

وقال مسؤولو الإغاثة إن طائرات تحمل مواد طبية وأغذية ومياه شرب وإمدادات أخرى تتجه إلى جزيرتي ساموا وساموا الأمريكية.

وأضاف المسؤولون إن عشرات الآلاف بحاجة إلى المساعدة في العديد من القرى التي غمرتها مياه التسونامي.

وقالت الإمم المتحدة إنها سترسل فريق طوارئ إلى الجزر.

وتفيد آخر التقارير أن 83 شخصا قد قتلوا في ساموا بالإضافة إلى ثلاثين آخرين في ساموا الأمريكية وستة في تونجا.

وقال مسؤولون في الجزر إن حجم الأضرار الفعلية لن يتضح قبل مرور أسبوع على الاقل.

ووردت تقارير عن أعمال نهب في باجو باجو، عاصمة ساموا الأمريكية.

كارثة كبرى

وظهرت في لقطات فيديو صورها هواة منازل مهدمة وسيارات معلقة على أغصان أشجار.

وقد فر السياح والسكان إلى مناطق أكثر ارتفاعا بينما جرفت الأمواج القوارب الى الشواطئ وجرفت السيارات والناس الى البحر.

وأعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما جزيرة ساموا الأمريكية منطقة منكوبة، ووعد بخطوات سريعة وحاسمة لمواجهة الوضع.

وتبرع الاتحاد الأوروبي بمبلغ 220 ألف دولار بشكل عاجل لضحايا الكارثة، كما وعدت أستراليا ونيوزيلاندا بالمساعدة.

وقد اقامت اللجنة الدولية للصليب الأحمر مخيمات لمن فقدوا منازلهم حسب ما صرح به مكتب الأمم المتحدة للتنسيق والشؤون الإنسانية.