أوباما:الفوز بنوبل للسلام أشعرني بالتواضع

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال الرئيس الامريكي باراك اوباما انه تفاجأ وشعر بالتواضع الشديد لاختياره لجائزة نوبل للسلام.

واوضح اوباما، في تصريحات للصحفيين بالبيت الابيض "فوجئت بقرار لجنة نوبل وفي
الوقت نفسه اتلقاه بتواضع كبير". وأضاف "لأكن واضحا. انا لا اراها اعترافا بانجازاتي الشخصية اكثر مما هي تأكيد لزعامة أمريكية باسم تطلعات يتقاسمها البشر من كل الأمم".

وقال الرئيس الامريكي ان الجائزة هي "مشاركة بين جميع الساعين نحو العدالة والاحترام".واضاف: "أنا لا أشعر بأنني يجب أن أكون في مصاف العديد من الشخصيات المؤثرة التي شرّفها الحصول على هذه الجائزة".

وأضاف أنه لا يرى الجائزة اعترافاً بإنجازاته بقدر ما هي دعوة الى العمل لمواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين، مثل قضايا انتشار الأسلحة النووية والتغير المناخي، وقال أيضا"لا يمكن ان نتسامح مع عالم ينتشر فيه السلاح النووي في مزيد من الدول".

وتطرق أوباما مباشرة الى النزاع في الشرق الأوسط مؤكدا التزام بلاده بجهودها " كييتمكن الاسرائيليون من العيش بسلام ولتكون للفلسطينيين دولتهم".

وتحدث أيضا عن ضرورة الدفاع عن الحريات الشخصية ودعا الى التسامح, مذكرا بأنالعالم لا يزال يعاني من ازمة اقتصادية وبان الولايات المتحدة تخوض حربين فيافغانستان والعراق.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت جيبس إن أوباما سيمنح قيمة الجائزة البالغة 1،4 مليون دولار إلى منظمات خيرية. كما أكد أن الرئيس سيتسلم الجائزة بنفسه في اوسلو.

وقال مايك هامرالمتحدث باسم مجلس الامن القومي الأميريكي في مقابلة مع بي بي سي إن الجائزة كانت مفاجئة و هي أخجلت تواضع الرئيس كما أنه تشرف بنيل تلك الجائزة الرفيعة.

أوباما

أوبا قال ان الأمر فاجأه وأخجل تواضعه

وأضاف هامر "كما قال الرئيس فالجائزة لا تتعلق به و حسب و انما تتعلق بالمبادىء التي تلتزم بها أميركا و العمل الذي يريد انجازه لتحقيق السلام و مصالح الولايات المتحدة و البشرية على حد سواء وتحقيق التقدم في القضايا الرئيسية مثل الحد من انتشار الاسلحة النووية و معالجة التغيرات المناخية و تحقيق السلام في الشرق الأوسط".

وفي رد على سؤال حول كيف ستؤثر الجائزة على اداء أوباما في فترته الرئاسية قال هامر
"الرئيس ينظر إلى الجائزة كنداء للإنجاز، فلجنة نوبل باعترافها بعمله الدبلوماسي ستعطي الرئيس قوة دفع".

وأشار أيضا إلى أن الجائزة "ستمنح الولايات المتحدة الفرصة للتعاون مع دول العالم لمعالجة القضايا التي نواجهها مثل ملف السلام في الشرق الأوسط الذي أولاه الرئيس أوباما اهتماما منذ يومه الأول، و كذلك معالجة البرنامج النووي الإيراني و ملف كوريا الشمالية".

وأوضح أن الرئيس سيستمر في العمل الدوؤب لتحقيق تقدم حقيقي في تلك القضايا.

كما اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن منح الرئيس باراك اوباما جائزة نوبل للسلام "هو اقرار باستراتيجية الحوار التي انتهجها الرئيس".

لجنة نوبل

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

وكانت اللجنة النرويجية المكلفة اختيار الفائز بالجائزة قد قالت انها اختارت اوباما لنيل هذه الجائزة تثمينا لجهوده "الاستثنائية" من اجل تعزيز دور الدبلوماسية على المسرح الدولي وتعزير التعاون بين الشعوب.

واوضحت اللجنة في اعلانها انه "نادرا ما يصل شخص الى ما وصل اليه اوباما من خلال قدرته على جذب اهتمام العالم، ومنح الشعوب الثقة بمستقبل افضل".

واضاف بيان اللجنة ان "دبلوماسيته قائمة على المبدأ القائل بان من يقود العالم عليه ان يمارس هذه القيادة على اسس من القيم والمواقف التي تتشارك بها شعوب العالم".

وكان اسم الرئيس الامريكي مذكورا بين الترشيحات، الا ان العديد من مراقبي هذا الشأن يقولون انها ربما منحت الى اوباما قبل اوانها، وقبل أن تتحقق إنجازات ملمموسة في القضايا التي أعلن عزمه على حلها، من الحرب في أفغانستان إلى النزاع في الشرق الأوسط.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك