الآلاف يشاركون في مسيرة للمثليين في واشنطن

مسيرة المثليين في واشنطن
Image caption انتقد بعض المثليين أوباما بسبب "البطء في التعامل مع قضاياهم"

شارك الآلاف في مسيرة في واشنطن للمطالبة بتعزيز الحقوق المدنية للمثليين.

ونظمت المسيرة بعد يوم واحد من تصريح الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأنه سيطالب برفع الحظر عن خدمة المثليين بشكل مكشوف في القوات المسلحة.

وطالب المشاركون في المسيرة بإزالة القيود القانونية المفروضة على علاقات المساكنة بين المثليين.

وكان أوباما قد تعرض لانتقاد من بعض المثليين بأنه كان بطيئا في التعامل مع حقوق المثليين.

وحمل المشاركون في مسيرة الأحد لافتات تطالب أوباما بإنهاء التعامل القائم على شعار "لا تسأل، لا تفصح" الذي يحكم خدمة المثليين في القوات المسلحة شرط أن لا يفصحوا عن ميولهم الجنسية.

يذكر أن أوباما اتخذ بعض الخطوات للتعامل مع أوضاع المثليين، منها استفادت الموظفين الاتحاديين من المثليين من بعض الامتيازات التي كانت مقتصرة على المتزوجين من غير المثليين، كما يقول مراسل بي بي سي في واشنطن امتياز طياب.

وكذلك سمح للمتزوجين من المثليين باستخدام إسم الزوج، الزوجة في جوازات السفر.

ويقول مراسلنا إن الاستطلاعات أظهرت أن نسبة المعارضين لزواج المثليين تفوق نسبة المؤيدين.