كلينتون تسعى للحصول على دعم روسيا لعقوبات جديدة على ايران

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

وصلت الى العاصمة الروسية موسكو مساء الاثنين وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون، وذلك في المرحلة الاخيرة من جولتها الاوروبية التي شملت ستة بلدان.

ومن المقرر ان تجري الوزيرة الامريكية محادثات يوم الثلاثاء مع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف في مقر اقامته في احدى ضواحي موسكو، كما ستجتمع لاكثر من ساعتين مع نظيرها الروسي سيرجي لافروف.

وتأمل كلينتون بالحصول على دعم روسيا للمواقف الامريكية حيال برنامج ايران النووي وقضية انتشار الاسلحة النووية.

وكانت كلينتون قد حذرت ايران يوم الاحد الماضي من ان العالم لن يقف مكتوف الايدي الى ما لا نهاية بانتظار ان تثبت طهران انها لا تنوي تطوير اسلحة نووية.

يذكر ان ايران، التي كشفت مؤخرا عن انها قامت بتشييد مفاعل نووي ثاني، تصر على ان برنامجها النووي مخصص للاغراض السلمية.

عقوبات

هيلاري كلينتون

سيأخذ الشأن الايراني حيزا كبيرا من المحادثات التي ستجريها كلينتون مع الزعماء الروس

ويقول ريتشارد جالبين مراسل بي بي سي في موسكو إن زيارة كلينتون تأتي في وقت تمر فيه العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة بمرحلة حرجة.

ويمضي مراسلنا للقول إن الرئيس الامريكي باراك اوباما تعهد عند اول مجيئه للحكم ببدء مرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين، وحقق لقاؤه بنظيره الروسي في يوليو/تموز الماضي بعض التقدم في هذا المجال. وقد استجاب الرئيس اوباما بعد ذلك لمطلب روسيا بالتخلي على الخطط الامريكية القاضية بنصب منصات لاطلاق الصواريخ في بولندا ومحطة للرادار في جمهورية التشيك، والتي كانت ستشكل جزءا من نظام دفاعي مضاد للصواريخ.

وبالرغم من ان الامريكيين ما برحوا يصرون على انهم لا ينتظرون من موسكو اي شئ لقاء ذلك، فإنه من الواضح ان الشأن الايراني سيكون على قمة جدول اعمال الوزيرة كلينتون عندما تجتمع يوم الثلاثاء بالزعماء الروس.

ويقول المسؤولون الامريكيون إن ادارة اوباما تريد من روسيا ان تدعم - او على الاقل ان لا تعارض - فكرة قيام مجلس الامن التابع للامم المتحدة بفرض عقوبات جديدة على ايران في حال رفض الاخيرة التخلي عن تخصيب اليورانيوم قبل نهاية السنة.

يذكر ان روسيا، العضو الدائم في مجلس الامن، تصر على القول إنها لا تعتقد ان العقوبات سلاح فعال.

الا ان مراسلنا يقول إن الرئيس ميدفيديف المح مؤخرا الى احتمال ان يقر بحتمية فرض عقوبات جديدة على ايران.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك