دبلوماسي من كوريا الشمالية في زيارة نادرة للولايات المتحدة

راي جون
Image caption احتمال لقاء كوري أمريكي

قال مسؤولون إن دبلوماسيا رفيعا من كوريا الشمالية قد حصل على تأشيرة دخول للقيام بزيارة نادرة إلى الولايات المتحدة أواخر الشهر الحالي.

والدبلوماسي هو راي جون هو نائب كبير المفاوضين في المحادثات المتوقفة حول البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وقد جرت مؤخرا خطوات لإعادة تفعيل هذه المحادثات.

وأشار تقرير إلى أن راي جون سيزور منتدى في ولاية كاليفورنيا، فيما قال آخر إنه سيحضر اجتماعا في نيويورك.

ومن المتوقع أن يناقش راي مسألة البرنامج النووي في اجتماع غير رسمي مع نظير أمريكي له.

وقال كيم ميونج جيل السفير في بعثة كوريا الشمالية في الأمم المتحدة لوكالة أسوشيتدبرس للأنباء إن راي سيحضر منتدى أمنيا خاصا في ولاية كاليفورنيا.

ونقلت وكالة الأنباء عن مسؤول أمريكي كبير قوله إن من المتوقع أن يناقش راي مسائل نووية مع دبلوماسي أمريكي كبير خلال زيارته.

فيما نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصدر لم تذكر اسمه أن هناك احتمالا بالتقاء راي بالديلوماسي الأمريكي سانج كيم، رغم أن المصدر قال إن راي منح تأشيرة دخول لحضور اجتماع لخبراء وأكاديميين عن كوريا الشمالية.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت من قبل استعدادها للعودة إلى المفاوضات المتعددة الأطراف حول برنامجها النووي، إلا أنها قالت إنها تريد أولا إجراء مفاوضات مباشرة مع الولايات المتحدة.

وأبدت الولايات المتحدة استعدادها للتفاوض مباشرة مع كوريا الشمالية، لكن كمرحلة فقط للعودة إلى إطار المباحثات السداسية التي انسحبت منها بيونجيانج في نيسان/إبريل الماضي.

وتشمل المباحثات السداسية الكوريتين الشمالية والجنوبية والصين والولايات المتحدة وروسيا واليابان.

وتصاعد التوتر في الأشهر الأخيرة بعد إطلاق كوريا الشمالية سلسلة من الصواريخ، وأجرت اختبارا نوويا تحت الأرض مما تسبب في فرض عقوبات دولية للرد على ذلك.

وتريد الولايات المتحدة من كوريا الشمالية إعادة إثبات تعهدها بالتخلي عن برنامجها النووي.