بدء محاكمة قاتل مروة الشربيني في ألمانيا

صورة مروة الشربيني على لافتة أمام محكمة دريسدن
Image caption قتلت المواطنة المصرية أثناء جلسة استئناف

بدأت الاثنين محاكمة قاتل المواطنة المصرية مروة الشربيني وسط إجراءات أمنية مشددة في دريسدن شرقي المانيا.

وأعلنت مصر أنها تريد توقيع أقصى العقوبة على المتهم الألماني وهي السجن المؤبد .

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان –نقلت وكالة الأنباء الفرنسية مقتطفات منه- إنه "تم تعيين فريق رفيع المستوى من المحامين الالمان على نفقة الدولة للدفاع عن مصالح اسرة الفقيدة ولضمان حصول المتهم على اقصى عقوبة ممكنة بموجب القانون الألماني".

وجاء في البيان الرسمي المصري أن الوزير "أحمد ابو الغيط يتابع مجريات القضية" .

وقتلت مروة في يوليو/ تموز بعد أن هجم عليها المتهم "ألكس في" أثناء جلسة استئناف حكمٍ صدر في حقه بعد إدانته بتهمة توجيه شتائم عنصرية لضحيته.

و ينتمي المتهم الى اقلية المانية تنحدر من الأورال في روسيا. ويبلغ من العمر 28 عاما وقد يُحكم عليه بالسجن مدى الحياة لقتله السيدة التي كانت حاملا في شهرها الثالث ومحاولة قتل زوجها الذي هرع لنجدتها.

ولم يخف المتهم خلال التحقيق، "كرهه الشديد" لغير الأوروبيين وخصوصا المسلمين.

ولم تكشف الفحوص النفسية والعقلية ما من شأنه أن يخفف من مسؤوليته.

وأثار الحادث العنصري غضبا في العالم العربي الذي صدم لغياب رد فعل من قبل السلطات الألمانية، عدا الجدل حول الأمن في المحاكم فقد تدخل الشرطي بعد دقائق من بدء الهجوم.

وكان التاثر والغضب كبيرا في مصر حيث تلت جنازة مروة تظاهرات أمام السفارة الألمانية في القاهرة، ثم في ايران وتركيا. واكدت هذه الدول ان السلطات الالمانية تقلل عمدا من دوافع جريمة كره الاجانب هذه.