سفينة نقل اختفت في ظروف غامضة تعود الى مالطا

اكدت السلطات المالطية ان السفينة تخلو من المواد السامة او المشعة
Image caption اكدت السلطات المالطية ان السفينة تخلو من المواد السامة او المشعة

اعلنت السلطات المالطية الخميس ان سفينة "اركتيك سي" التي اعترضتها البحرية الروسية في اغسطس آب في المحيط الاطلسي واوقفتها عدة اسابيع عادت الى مالطا، واكدت انها لا تنقل مواد مشعة كما تكهن المراقبون.

ودخلت السفينة مساء الخميس ميناء لافاليتا المالطي، حسب وكالة فرانس برس.

وقال متحدث باسم الجيش المالطي للوكالة انه سمح للسفينة التي كانت على بعد 14 ميلا بحريا بدخول المرفأ بعد عملية تفتيش استمرت ساعات واجرتها الحماية المدنية، لكنها لم تعثر على مواد مشعة او سامة.

ولم يؤكد المتحدث ما اعلنته النيابة العامة الروسية التي اكدت ان السفينة سلمت الى السلطات المالطية لانها ترفع علم مالطا.

وكانت السلطات الروسية اعلنت ان السفينة اختطفت في يوليو تموز قبالة السويد على احدى الطرق البحرية الاكثر ازدحاما في العالم.

وكان على متن السفينة 15 بحارا عندما اختطفت، واحدث اختطافها ضجة على المستوى العالمي، ثم افرجت عنها البحرية الروسية امام الراس الاخضر.

ولم تعط السلطات الروسية تفاصيل حول اسباب اختطاف السفينة لكنها نفت انها كانت تنقل حمولة غير حمولتها من الخشب.

ولمحت وسائل اعلام الى انها كانت تحمل صواريخ متطورة مرسلة الى ايران.

ورفض خبراء بحريون فرضية قيام قراصنة بخطف السفينة في المياه السويدية مثيرين شكوكا حول امكان الكشف يوما عن حمولة السفينة.