أفغانستان:اعتقال ستة بتهمة استهداف موظفي الأمم المتحدة

رئيس الاستخبارات الأفغانية عَمْرُو الله صالح
Image caption أكد أن منفذي الهجوم من إقليم وزيرستان

أعلنت السلطات الأفغانية، اعتقال ستة أشخاص على صلة بالهجوم الذي تبنته حركة طالبان، قبل أيام، واستهدف موظفين في الأمم المتحدة كانوا يقيمون في نزل بالعاصمة الأفغانية كابول.

وقال رئيس جهاز الاستخبارات عَمْرُو الله صالح في مؤتمر صحفي بكابول، إن المقبوض عليهم أفغان وقد سلموا إلى السلطات القضائية.

وأضاف أنه تأكد أن الثلاثة الذين فجروا أنفسهم في النزل كانوا من وادي سوات في باكستان.وأوضح أن الهجوم كان عملية منسقة بين حركة طالبان وتنظيم القاعدة ومجموعة جلال الدين حقاني.

وأفادت مصادر أمنية افغانية أن شبكة جلال الدين حقاني الذي كان احد قادة مقاومة القوات السوفيتية في الثمانينات, انضمت الى صفوف طالبان وهي مرتبطة حاليا بالقاعدة.

وأضافت المصادر نفسها أن جلال الدين حقاني طاعن في السن وبات ابنه سراج حقاني يتزعم المجموعة ومقرها وزيرستان الشمالية في المناطق القبلية الباكستانية شرق الحدود الأفغانية.

ونسبت هجمات عدة في السنوات الاخيرة إلى شبكة حقاني أعنفها الهجوم على مقر حلف شمال الاطلسي في 15 أغسطس/ الماضي الذي ادى الى مقتل سبعة مدنيين افغان ومحاولة اغتيال الرئيس حامد كرزاي في أبريل/نيسان 2008 في العاصمة الافغانية.

وكانت طالبان اعلنت مسؤوليتها عن العملية التي نفذها فجر الاربعاء ثلاثة انتحاريين في وسط كابول ضد دار ضيافة يقيم فيها عاملون في الامم المتحدة. وقتل في العملية ما لا يقل عن خمسة من موظفي الامم المتحدة وشرطيان ولم يتم بعد التعرف على جثة متفحمة.